رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

الداء اللعين !

زوجتى مصابة بمرض «المنظرة»‏,‏ وأهم شيء لديها أن تلبس على الموضة

وأن تجدد مجوهراتها كل فترة, وأن تشترى أحدث أجهزة التليفون المحمول, وكل شيء يمكن أن تتفاخر به امام الناس وتدّعى به الثراء, وعلى النقيض يسير حال البيت, فمقابل ذلك الاسراف غير المبرر فى الملبس والمظاهر الخادعة والكاذبة أصبح من الطبيعى ألا تتوافر مواد غذائية أو أطعمة تكفينا حتى نهاية الشهر لدرجة اننى أستدين أحيانا من زملائى حتى نشترى احتياجاتنا الضرورية, والعجيب أن راتبى يتجاوز أربعة آلاف جنيه شهريا, وأقيم فى شقة تمليك وجميع الأموال تذهب إلى أشياء عديمة الفائدة وفى غير محلها, وقد حاولت كثيرا أن أصلح حالها ولكن دون فائدة, فالوسط الذى تختلط زوجتى به هو السبب فيما وصلت إليه, وقد اكتشفت بمحض الصدفة من ازواج صديقاتها ممن تربطنى بهم علاقة وثيقة أن جميعهن يتظاهرن بالغنى ويصرفن آلاف الجنيهات فى أشياء لا طائل منها, لهدف واحد هو المنظرة ولا شيء غيرها ولا أدرى كيف أعالج زوجتى من هذا المرض؟!


 ولكاتب هذه الرسالة أقول:

ما أكثر الرسائل التى يروى كاتبوها لى فيها قصصهم مع التبذير, وكيف أنهم وجدوا أنفسهم فجأة أمام اختبار من اختبارات الحياة, فإذا هم يتخبطون ولا يعرفون كيف يتصرفون فلجأوا إلى الاستدانة وكتابة ايصالات أمانة على أنفسهم وكان مصيرهم السجن, مع أنهم لو اتبعوا منهج الوسطية لما وصلوا إلى ما وصلوا إليه.

وليت كل المبذرين والمبذرات يدركون أن الوسطية فى كل شيء هى أعظم المناهج للنجاح فى الحياة والتغلب على العقبات, ومواجهة الأعاصير والرياح, فالتبذير يؤدى بصاحبه إلى المهالك, والبخل يجعل الحياة ضنكا، وفى ذلك يقول الحق تبارك وتعالى «ولا تجعل يدك مغلولة إلى عنقك, ولا تبسطها كل البسط فتقعد ملوما محسورا».
أيتها الزوجة المسرفة.. اعملى حساب اليوم الذى سوف تحتاجين فيه إلى كل مليم تصرفينه فى غير محله, فليس بالمظاهر يحيا الإنسان وإنما بالتفكير العقلانى وبترتيب أمور البيت والمعيشة، ويا كل المسرفين: اعتدلوا فى مصاريفكم, ولاتكونوا إخوان الشياطين، إذ يقول الحق تبارك وتعالى «إن المبذرين كانوا اخوان الشياطين، وكان الشيطان لربه كفورا».

رابط دائم: 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 8
    وفا
    2015/03/13 12:27
    0-
    0+

    هدا مرض نفسى اسبابه من الطفوله
    وما هو الحل عتدما تنقل الام هده الآفة للابناء وترفض معادزة البيت بعد الطلاق وتحيل حياة الزوج الى جحيم هى والاولاد وتمرصه بالسكر والضغط والقلب ويستمرون فى ضغطهم للتعجيل بميراثه او اتهامه بالمرض النفسي للحجر عليه
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 7
    ابو الوقا
    2015/03/13 11:23
    0-
    1+

    ارجو التثقيف الاعلامى
    هده افة تهدد استثقرر الاسرة ويجب على الاعلام كما يلهث علي الاعلانات ان يهتم بالتثقيف الاعلامى في هدا الامر واقول لتلك الزةجة اتقي الله فى زوجك ولاتهدمي ببتك ببدك \
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 6
    ابن النيل
    2015/03/13 08:57
    0-
    2+

    اول خطوة
    اول خطوة اخى ان تمنعها من الاختلاط بصديقاتها اللاتى يشجعنها على الظهور فى شكل غير واقعى وغير متناسب مع دخل الاسرة 2- ان تفرض شخصيتك عليها وتسمع كلامك 3- لاتعطيها الراتب كلة فى يدها لان المال السايب بيعلم ...... التبزير 4-حاسبها كل يوم بيومه ماذا صرفت ليس عيب ان يحاسب الزوج زوجتة انت زوجها وربان سفينة الحياه وكن حازما معها فانتم جميعا واولادكم فى سفينة واحدة وكلامى هذا من الحديث النبوى الشريف للذى يريد ان يخرق فى حقة فتحة كى ياتيهم الماء من اسفلها فلو تركوهم وماارادوا هلك وهلكوا جميعا لو اخذوا على ايديهم نجا ونجوا جميعا .اعتقد من وجهه نظرى المتواضعه ان الحزم مطلوب مع زوجتك . خالص تحياتى وربنا يهديها
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 5
    هيام الزيات
    2015/03/13 07:54
    0-
    1+

    الحمد لله
    الحمد لله الذى عافانا مما ابتلى به غيرنا أرى أن الحل هو عد الاستجابة مهما وصلت درجة تيغظها وتهديدها ووعيدها ولو حتى تركت المنزل فإنها سوف تعود وهى التى تطلب وتلح العودة فالحديد لا يفله الإ الحديد وأنت تتحمل جانب كثير من هذا المرض لانك استجبت من البداية ودوامت على الاستجابة لابد من يتر هذا الدا ء اللعين ( تجربة فى محيط العمل ونجح الاسلوب )
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 4
    shahbourmaklad
    2015/03/13 06:23
    0-
    1+

    التبذير
    اللهم أعطينا خيرهن وأكفينا شرهن.... لاحول ولاقوة إلا بالله
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 3
    sherok
    2015/03/13 00:36
    0-
    2+

    الرجل قبطان السفينه
    الراجل هو قبطان السفينه وهو من بيده النجاه بها او اغراقها ...فبعض الرجال حينما يستشعروا الحكمه فى زوجاتهم يتركوا لها مصروف البيت والاداره الماليه للبيت ...ولكن حينما تكون زوجتك هكذا فعليك ان تتمسك بحقك فى ادارة سفينتكم لكى تحافظ عليها من الغرق او تنتشلها من الغرق اذا كانت غرقت بالفغل ...اسرع ايها الرجل بالاداره الحكيمه لبيتك قبل ان تغرق فى الديون وتجد نفسك يوما لا قدر الله تسأل قانونيا عن ديونك .
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    رأى
    2015/03/13 00:17
    0-
    0+

    ليلة عرسك إدبح بسك
    الحل الآن صعب كان المفروض من الأول
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    ^^HR
    2015/03/13 00:01
    0-
    9+

    "والذين إذا أنفقوا لم يسرفوا ولم يقتروا وكان بين ذلك قواما" صدق الله العظيم
    بدون زعل : داء المنظرة غالبيته نسائى..... ههههههههههههههه المنظرة تقام لها مزادات فى جلسات السيدات وتظل مستمرة تبادليا الى ماشاء الله....قليلات من ينسحبن من المزاد
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
    • حواااء
      2015/03/13 14:50
      0-
      0+

      دائما مظلومة
      والله ابدا راضيين بقليلة وقانعات والحمد لله وماشية ببركة ربنا نتحمل كل الظروف سندا لزوجى واولادى وربى يعلم والله .. وليس من هوايتى المنظرة من الاساس لو فيه ومتوفر مافيش مانع نجدد الاشياء طبعا انما والله بنحافظ على نعمة ربنا لاقسى حد .. ولكن يقابلنى فيمن حولى مثل تلك النماذج ولا ابالى ولا يهمنى هذا الحديث التافه عندما يدور حديث شوفتى جبت ايه ومنين وبكام بقول مبروك ولا يشغلنى الامر اكثر من ذلك حكاية ماركة كذا وكذا ساعات تشغل الناس اكثر مما يليق المهم راحة البال وهدوء واستقرار الاسرة .. تحياتنا للمحترمين جميعا