رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«يا أبانا الذى فى الأرض»

د. یوسف إدریس

يا صدرنا الكبير الحنون الذى كنا فى ظله نكتب ونخطئ وننفذ وننتج ونصرخ وندلل ونحارب ونثور. يا أكبر من حملت به مصر وانجبه العرب.

يا من فاجأتنا جميعا بثورتك أكان لابد أيضا أن تفاجئنا بموتك

الحفاة والعراة خرجوا ساعه النبأ

يشقون ثيابا لا يمتلكون غيرها، ويلطمون خدودا ضامرة ، أولئك الذين لم تشملهم الثورة بعد ، وكان لهم الأمل ، فكنت الأمل

فزعوا فى منتصف الليل وقد غاب الأمل، وقد مات الأمل ، وأصبحت مصر، وأصبحت الدنيا لأول مرة بلا عبدالناصر. ونحن لم نتعود أبدا ان نتنفس هواء لا يتنفسه هو، ولا أن ننام إلا ونحن نحس أنه هناك فى كوبرى القبة ولا أن نستقبل الصباح إلا على صورة له وابتسامة وجهد مخلص آخر فى سبيلنا وفى سبيل العرب.

المصيبة أننا لا نبكى فيك البطل، لا، ولا المقاتل الشجاع، ولا مفجر الثورة. إن كارثتنا ابشع، لأننا نبكى فيك قبل هذا كله الحبيب، حبيبنا جميعا، الذى كان لكل منا فيه قطعة، وكان له من كل منا قطعة وحين مات، مات هذا كله. فى قلبى قطعة، آخر قطعة، توقفت مع قلبك أيها الحبيب.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق