رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

نـافـذة مـظلمة فى سـفرى

جمال الدين عبدالعظيم

«1»

لِمَ لاَ يَنْظُرُ فِى رُوْحِى؟

وَيُغَاْفِلُ عُزْلَتَهَاْ بِعَبِيْرِ شِتَاْئِهْ؟

أوَمَاْزَاْلَ يُغَاْدِرُ أَوْدِيَتِى؟

يَكْرَهُ تِرْيَاْقِى؟

يَتَبَتّلُ بَيْنَ مَرَاْيَاهُ..

وَيَنْسَى وَجْدَهُ فِى أَعْمَاْقِى؟

«2»

كَمْ كُنْتُ وَإِيّاْهُ..

سَمَاْوَاْتٍ مِنْ تَرْتِيلْ..

وَضَرَاْوَةَ سُهْدٍ..

يَحْكِى قِصّةَ نَاْفِذَةٍ مُظْلِمَةٍ..

فِى سَفَرِى،

ويُضَفِّرُ مَاْءَ الْعَيْنَيْنِ..

وَلَاْ يَهْمِى إِلّاْ بِالْحِكْمَةْ،

أَصْبَحْتُ وَإِيّاْهُ..

مَدًى مِنْ تَذْكَاْرَاْتٍ..

أَبْلَى مِنْ خُيْمَةِ نَاْسِكْ.

«3»

يَاْلَكَ مِنْ وَهَجٍ قَاْسِ!َ

كُلُّ مَرَاْمِيْكَ طَلَاْسِمْ،

كُلُّ خَوَاْفِيْكَ بِلَاْدٌ مَاْ أَبْعَدَهَاْ!

كُلُّ هَدَاْيَاْكَ حِرَاْبٌ فِىْ بَدَنِىْ..

نَهَبَتْ عُمْرًاً..

نَهْبَ النَّاْرِ..

لِزَيْتٍ فِى نِبْرَاْسِىْ.

«4»

وَجْهُكَ غَيْمٌ،

وَجْهِيْ غَيْبٍ...

خَمَشَتْهُ خِيَاْنَاْتُ اللَّيْلِ.

عَيْنُكَ غَيْثٌ،

عَيْنِيْ جُبٌّ مِنْ أَوْجَاْعٍ..

لَاْ يَقْرَبُهُ إِلّا رَبّى وَبَنَاْتِى.

«5»

هَلْ مِنْ سَلْوَى لِلدَّرْبِ الْمُوْحِشِ..

إنْ لم أمْشِ وَحِيْدًا فِيْهِ وَأَضْحَكْ؟

إِنْ لَمْ أَجْرِ وَرَاْءَ غَزَاْلَةِ نَبْعِيْ..

فِى اللَّيْلِ وَأَضْحَكْ؟

إِنْ لَمْ أحْكِ أَكَاْذِيْبَ النَّوْمِ لِمِصْبَاْحِيْ فِى الْحُلْمِ وَأَضْحَكْ؟

إِنْ لَمْ أَرْمِ ذُؤَاْبَةَ قَاْتِلَتِيْ..

بَالْوَرْدِ وَأَضْحَكْ؟

هَلْ مِنْ سَلْوَى؟

.....

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق