رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

دليل العارف فى غرق التائه

منى عثمان

من خلف مآذن الحُلم

تجيء يمامة

فى عينيها ينام الكون

وفى فمها سنابل توشك أن تتراقص شغفا

وفى ذمتها بقايا الوهج

الرابض تحت رماد العمر

أو قل ..

تجيء مدججة بأناشيد الطفو

وخرائط لولوج العنبر

ودليل العارف فى غرق التائه

يمامة حُلم

روحها مدارك السالكين

صوب شواطيء النجاة

وأنا امرأة

يغرقها الشجن كما السيل

تسبيها متاهة غربة وخواء

والريح تصلصل فى قلب يتهيأ للعشق ولا دفء

أو قل

امرأة تتأرجح بين الصمت وبين اللابوح

تهفو لمحال يسكنها من عهد الجمر

أتربصها

أقبع بين الليل وبين قصيدى الغاضب دوما

وأهمس سرى لريح تتسلل عبر مسام الشوق

أوصيها ان تترفق

بمخرات الوهن الساكن قلبي

وبوتد الخوف المغروس بروحي

ياتلك الريح رويدك مهلا

أنا أنثى الضوء المسفوح على أرصفة الآه

وشظايا اللغم المتناثر عبر سنيني

أنا غيم خايل كل رعود الوجع الكامن فيّ

وبيارق تومض فى عتم

راودنى مذ غادرنى اللون

أنا شجرة لم تعهدها مواسم فيض

واخضرارى

كم راوغه اليباس

ولم يزل يعافر

ألف شهقة عالقة بحنجرة الليالي

والنهر غائر فى سراديب بعيدة

أناديه فينشق قلبي

والوقت حمض تسكبه الجروح المهملة

والأمنيات يارفيق

رسائل علاها اصفرار

كأنها اغتراب الحنايا

ومواعيد مؤجلة

ماذا لو عانقتنى تلك اليمامة

وأنبتتنى رياض من رحيق

وعلقتنى فى جيد المدى أمنية

أيزول عنى ركام يأس غلف الوقت سلاسل مؤصدة

أتعاد كَرْة العمر ونجنى شهدنا

نوزع الأدوار منذ البداية

أنا المطر ..

وأنت البرق والغيم والشجر

أنا المطر ..

وأنت سحاب ودندنة وتر

أنا المطر ..

وأنت الشغف يمحو ندبة الضجر

أنا المطر ..

وأنت هطول بلا حذر

أنا المطر..

وأنت المد يعلو ولا جَذر !!

ألا ليت يمامة الحلم تسكننى وتسكن

بين ضلعيّ أُخبئها وأغفو

وفى الروح تشدو أغاريد المني

وفى العين تبنى لها ألف عش !!

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق