رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«حياة كريمة» تعيد الأمل لـ ١٣٠ ألف «سكندرى» ببرج العرب

سامى خيرالله
مدرسة إعدادية تم تجديدها ضمن حملة «حياة كريمة» بقرية بهيج ببرج العرب [تصوير ــ أحمد عبدالكريم]

نجحت فى تغيير وجه الحياة تماماً لنحو ١٣٠ ألف نسمة، هم سكان 57 قرية ونجعا وتابعا فى منطقة برج العرب غرب الاسكندرية، فمشروعاتها تركزت فى بناء الإنسان فى المقام الاول، من خلال تطوير البنية للسكان وتنفيذ عدة مشروعات لتحولها من مناطق أقل من ان يذكر عليها «عشوائية خطرة» الى قرى مطّورة تتنفس الحياة أسوة بالمناطق والأحياء الراقية، بعد إنفاق ما يقرب من 3 مليارات جنيه على تطوير هذه القرى والنجوع والتوابع..إنها المبادرة الرئاسية «حياة كريمة» التى أعادت الحياة لهذه القرى.

«الأهرام» رصدت الواقع للمناطق التى دخلت حيز التطوير عن قرب، واستعرضت معدلات التنفيذ وملامح التطور، خاصة انه لم يتبق سوى أسابيع قليلة للانتهاء منها ودخولها حيز التسليم، ليتنفس أهلها الصعداء بعد عشرات السنين من الحرمان والاحتياج الشديد.

يقول الدكتور أحمد خير الله عضو مجلس النواب عن دائرة العامرية وبرج العرب والدخيلة، إن ما يحسب للدولة والقيادة السياسية هو الاهتمام ببناء الإنسان والعمل على تطوير الريف المصرى بشكل علمى ومحسوب ، لتحويل جميع العشوائيات الخطرة غير الملائمة للمعيشة الآدمية الى مناطق وأحياء راقية ترقى للانسان الذى تتمناه الدولة. وأضاف «خيرالله»: اهتمت مبادرة «حياة كريمة» بشكل كبير بتطوير ورفع كفاءة القرى، وتحقيق حياة كريمة للبسطاء فيها «، مناشدا المسئولين مد يد التطوير الى باقى القرى والنجوع والتوابع المهمشة فى ارجاء الاسكندرية.

وقال أحمد الشريف، عضو مجلس النواب بالاسكندرية، إن القرى المهمشة فى حاجة ماسة الى التطوير وإدخالها فى مبادرة «حياة كريمة»، خاصة وأن أهلها عانوا لسنوات عديدة من الحرمان والتجاهل، ولذلك كان من حقهم على الدولة توفير بنية تحتية ومشروعات تنموية متعددة لهم والاهتمام بهم. وأشار الى أن «حياة كريمة» تهدف الى تحسين مستوى الحياة ، للفئات المجتمعية الأكثر احتياجًا على مستوى الدولة والمساهمة فى الارتقاء بمستوى الخدمات اليومية المقدمة للمواطنين الأكثر احتياجًا، وبخاصة فى القرى وتوفير الحياة الكريمة للفئات الأكثر احتياجًا على مستوى الجمهورية.

وعلى المستوى الرسمى، يؤكد اللواء علاء يوسف، رئيس مجلس مدينة برج العرب، أن العمل يجرى على قدم وساق من خلال جميع الاجهزة التنفيذية المعنية بالحى بالتعاون مع الجهات الاخرى المختصة، للانتهاء من مشروعات المبادرة الرئاسية بالاسكندرية فى زمن قياسى، والمقرر لها يوليو المقبل، موضحاً أن هذه المشروعات تساهم بشكل كبير فى إعادة احياء الروح لقاطنى المناطق المحرومة ويجسد اهتمام القيادة السياسية بالإنسان فى المقام الاول. المعروف أن المبادرة الرئاسية بدأت فى المحافظة بمدينة برج العرب بتطوير مركز برج العرب و3 قرى أم و46 قرية «تابع»، بتكلفة  ٣ مليارات جنيه، ويستفيد منها ١٣٠ ألف نسمة، كما يتم تنفيذ 697 مشروعا متنوعا ما بين 112 مشروع بنية تحتية و 585 مشروع «سكن كريم».

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق