رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

أجمـل 10 رحلات بالقطار حول العالم

كتبت ــ د. نعمة الله عبدالرحمن

القطار وسيلة نقل رائجة بين مختلف الثقافات والمستويات الاجتماعية. فالرحلة التى يقطعها القطار تشكل متعة فى حد ذاتها، وحتى من قبل بلوغها الوجهة المرجوة. وبلغت رحلات القطار مكانة إضافية بعد تأكيد خبراء البيئة بالاتحاد الأوروبى أن اللجوء إلى رحلات القطار الكهربائى بديلا عن رحلات الطيران، تُخفض من الانبعاثات الكربونية وبمقدار يبلغ 36 مليون طن من الكربون سنويا.

وفى ذلك دافع إضافى للجوء المسافرين إلى القطارات ورحلاتها الخلابة.

فحسب ترشيحات خبراء السياحة فى أوروبا، يمكن حصر أجمل عشر رحلات بالقطار على مستوى العالم، على أن يتقدمها بالرحلة الممتدة بين أسكتلندا والمملكة المتحدة، والتى تبلغ مسافتها 193 كيلومترا تنطلق من «جلاسجو» وتمر بسفح جبل «بن نيفيس»، أعلى جبل فى الجزر البريطانية.

> رحلة الهند.. من أجمل رحلات القطار

وبين الرحلات العشر، هناك رحلة القطار التى تمر بمدن إيران ما بين أهواز وطهران لمسافة 1394 كيلومترا، وتمر على 400 جسر وأكثر من 220 نفقا، وهو مسار خط سكك حديدية مدرج على قائمة مواقع التراث العالمية التابع لمنظمة اليونسكو. وهناك أيضا، مسار خط سكك حديد «جان» عابراً استراليا ما بين «أديليد» جنوبًا، وصولًا إلى مدينة «داروين» شمالاً، وهى رحلة تستغرق 53 ساعة تتضمن استراحات على جانب الطريق لركاب القطار، وتتيح للركاب زيارة المناطق النائية، وذلك فى جولات مُنظمة.

وضمن القائمة، ما يعرف بخط «قطار الجنة»، والذى يبلغ طول رحلته 1955 كيلومترا، منطلقا من مدينة «شينينج» وسط الصين، ومتجها إلى مدينة «لاسا» فى التبت. وتجرى هذه الرحلة فوق مستوى سطح البحر بأكثر من 5 آلاف متر، حيث تقارب درجات الحرارة من مستوى التجمد.

ويعتبر خط السكك الحديدية هذا من أعظم الإنجازات الهندسية، إذا تجاوزت تكلفته 4 مليارات دولار.

وهناك رحلة القطار اللُعبة المار عبر طريق مُتعرج يمتد قُرابة 89 كيلومترا فى قلب مناطق جبلية فى شمال شرق الهند، وكانت «اليونسكو» قد أدرجتها ضمن مواقع التراث العالمى عام 1998. وهذا المسار من أحد آثار الإمبراطورية البريطانية قديما، إذ أقامه الإنجليز للهروب من حرارة جو كولكاتا، إبان أعوام الاستعمار البريطانى للهند.

ثم تأتى رحلة أوسلو وبيرجن بالنرويج والتى تمتد على مسافة 496 كيلومترا، حيث يعبر القطار الساحل الغربى للنرويج ليمر بأكبر هضبة جبلية فى أوروبا، وهى «هاردانجرفيدا»، وقد امتد خط السكك الحديدية هذا عام 1909.

> .. وفى النرويج.. متعة تحبس الأنفاس

وتعتبر رحلة بيرنينا أكسبريس المارة فى جبال الألب، وخط سكك الحديد المائل فى قلب سويسرا من أجمل الرحلات، حيث تمر بالأنهار الجليدية وأشجار النخيل والكروم.

وفى قائمة الرحلات الأجمل، ترد رحلة القطار الكندى العابر للأراضى الزراعية والغابات التى يصعُب المرور فيها ما بين «تورونتو» و»فانكوفر» لمسافة 4463 كيلومترا، مُتسلقاً جبال روكى حتى يبلغ ساحل المحيط الهادى، فى رحلة تستغرق أربعة أيام. ومعهم، يرد ذكر «القطار الأصفر» الذى يمر بأعالى جبال الـ»بيرينيه» قاطعاً المسافة ما بين حدود فرنسا، وصولاً لمدينة كاتالونيا الإسبانية فى رحلة تمتد على 63 كيلومترا قُرب مدينة «فيلفرانش-دو- كونفلان»، والتى تعتبرها «اليونسكو» ضمن مواقع التُراث العالمى لطبيعتها الخلابة النادرة.

ثم تأتى رحلة السكك الحديدية فى الجزيرة الجنوبية لنيوزيلندا، والتى تستغرق أكثر من أربع ساعات لمسافة 224 كيلومترا، ماراً بسهول «كانتربرى» والقطاعات المغطاة بالثلوج فى جبال الألب.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق