رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

البحث عن طوق النجاة

‎هند السيد هانى

تأتى جولة الرئيس الأمريكى جو بايدن إلى الشرق الأوسط فى وقت نفدت فيه أوراقه الداخلية لضبط سوق الطاقة الحيوى فى الولايات المتحدة. فخلال الأيام الماضية وصل سعر جالون الغاز إلى 5 دولارات للمرة الأولى فى التاريخ الأمريكى، وهو ما يشكل ضغطا على الأسر الأمريكية يأمل بايدن فى تخفيفه قبل موعد انتخابات التجديد النصفى للكونجرس فى نوفمبر المقبل. وقبيل أن يمد بايدن يده بحثا عن طوق النجاة فى المملكة العربية السعودية، وجه أصابع الاتهام لصناعة النفط الأمريكية وشركة «اكسون موبيل» على وجه الخصوص، مؤكدا أن شركات النفط الأمريكية تستغل نقص الإمداد لتضخيم  الأرباح. وأضاف أنها لا تستخدم الأرباح فى التنقيب عن المزيد ولكن لإعادة شراء الأسهم. وتساءل:»لماذا لا يقومون بالتنقيب؟ لأنهم يكسبون المزيد من الأموال بدون إنتاج المزيد من النفط». ووجه تحذيرا للقطاع- فى رسالة إلى المدراء التنفيذيين لكبرى شركات النفط الأمريكية-  بأنه سيستخدم سلطاته الطارئة إذا لم يتخذوا إجراءات لخفض الأسعار. وفى رسالة إلى شركة «إكسون موبيل» كتب بايدن إن زيادة السعر الذى يزيد على 15% هو نتيجة هوامش الربح المرتفعة تاريخيا لتكرير النفط وتحويله إلى بنزين وديزل ومنتجات مكررة أخرى. وأضاف فى الخطاب أنه منذ بداية العام تضاعفت هوامش مصافى تكرير البنزين والديزل ثلاث مرات ، وهى حاليًا عند أعلى مستوياتها على الإطلاق.

وفى مواجهة الأزمة، استدعى بايدن سلطاته الطارئة لتنفيذ أكبر انتاج من احتياطى البترول الإستراتيجى فى التاريخ الأمريكى، فضلا عن توسيع الوصول إلى «إى 15» (أو بنزين بنسبة 15% من الإيثانول)، لكنه ليس كافيا للخروج من عنق الزجاجة. وتعهد بايدن باستخدام كل الأدوات المتاحة تحت تصرفه للتصدى لما يحول دون توفير إمدادات طاقة آمنة وبأسعار معقولة للأمريكيين. وتشابكت خيوط أزمة الطاقة مع أزمة اقتصادية أوسع فى الولايات المتحدةحيث بلغ التضخم الأمريكى أعلى مستوى له منذ 40 عاما فى وقت يلوح فيه شبح الركود. فقد ارتفعت أسعار المستهلك (مؤشر سى بى آى) فى الولايات المتحدة بنسبة 8.6% فى مايو 2022 مقارنة بنفس الشهر من العام الماضى، ويعد هذا المستوى الأعلى منذ ديسمبر 1981. وفى الوقت الذى تواجه فيه الولايات المتحدة أكبر أزمة فى وقود الديزل منذ نصف قرن، اعترفت جينا رايموندو وزيرة التجارة الأمريكية - فى تصريحات لشبكة «سى إن إن» الأمريكية- قبل أيام بأن الإدارة الأمريكية ليس أمامها الكثير لفعله.

ويبقى الأمل فى إنهاء أزمة الطاقة فى العالم معلقا بحدوث اختراق دبلوماسى  ينهى الحرب فى أوكرانيا ويسمح برفع العقوبات عن روسيا.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق