رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«شعراوى» يؤكد ضرورة تنوع قطاعات الاقتصاد المحلى

كتب ــ محمد فؤاد
وزير التنمية المحلية خلال فعاليات قمة منظمة المدن

شارك اللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية، فى جلسة دور المدن الوسيطة فى تحقيق التنمية الاقتصادية المحلية، وذلك على هامش فعاليات الدورة التاسعة لقمة منظمة المدن والحكومات المحلية الإفريقية ٢٠٢٢ والتى تعقد فى مدينة «كيسومو» الكينية.

وأكد الوزير أن تعزيز قدرات المدن الوسيطة يسهم فى تطوير قدرة المحليات على تقديم صورتها كواجهة استثمارية منتجة وداعمة للاقتصاد الوطنى، لافتاً إلى أن النمو المستدام للاقتصاد المحلى يتطلب تنوع قطاعاته ومجالات عمله للحد من تأثير الصدمات الاقتصادية التى يمكن أن يتعرض لها وزيادة العائد من تكامل قطاعاته المتنوعة، وأوضح أن التنمية الاقتصادية المحلية هى المدخل الأنسب لتحقيق النمو الاقتصادى بالريف من خلال تنسيق جهود القطاعين الخاص والحكومى والمجتمع المدنى مما يخلق فرصا للتنمية الاقتصادية المستدامة ومحققة للبعد الاجتماعى وتحسين الظروف المعيشية.

وشدد شعراوى على أن أهداف التنمية الاقتصادية المحلية تتمثل فى تحقيق معدلات نمو للمحافظة مع تحقيق عدالة فى توزيع مردودات التنمية والمساهمة فى الارتقاء بمستوى الدخل للمواطنين المحليين وتوفير المزيد من فرص العمل وزيادة الكفاءة الإنتاجية للاقتصاد المحلى وتعزيز مشاركة المجتمعات المحلية فى التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وعلى هامش القمة عقد شعراوى عدة لقاءات، حيث التقى جان بيير إمباسى،سكرتير عام منظمة المدن والحكومات المحلية الأفريقية، وفرانسوا منجيلى، مدير برنامج التعاون الفنى الخارجى فى الوكالة الألمانية للتعاون الدولى، مؤكدا أهمية التعاون القائم مع الجانبين خلال الفترة الماضية لتنفيذ بعض المشروعات والمبادرات لخدمة الإدارة المحلية وعلى رأسها مشروع تحسين الخدمات العامة الذى يتم تنفيذه فى عدد من المحافظات المصرية.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق