رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

أخطر شخص فى العالـم.. الشاب الوحيد المفلس

دينا كمال

كيف يمكن تعريف كلمة رجل؟ أو بطريقة أخرى، ماهو تعريف الذكورة؟ المجتمعات المختلفة تتبنى حزمة من الأعراف والسلوكيات التي نتوقعها من الأولاد والرجال. ولكن مع مرور الوقت اختلطت الأمور وأصبح من غير الواضح المعنى الحقيقى لكلمة رجل.

يشير تقرير لموقع «سى إن إن» إلى أنه مع تطور العصور ووجود تحديات وتغيرات كثيرة، تم دمج بعض الأشياء المؤسفة في مفهوم الذكورة. على سبيل المثال، عدم الانفتاح أو التعبير عن المشاعر. أو أنك لن تكون رجلا إذا كنت لا تهتم بمجريات الأمور وتعتبرها نوعا من الهراء. وبناء على بعض الأفكار الخاطئة والتغيرات الاقتصادية الى جانب التنشئة الاجتماعية والتعليمية، فشل كثير من الشباب فى تكوين صورة واضحة عن النموذج الأمثل للرجولة.

ومما يعقد الأمور أكثر هو ميل كثير من الشباب الذكور للعزلة والإنزواء مما يحول دون نجاحهم فى تكوين علاقات مهنية واجتماعية سليمة، وبالتالى يكونون أكثر عرضة للنظريات غير المتداولة وأكثر تأثرا دون غيرهم بنظريات المؤامرة والمحتوى الكاره للنساء والمعلومات المضللة المنتشرة عبر شبكة الانترنت.

ولأن الشباب عادة ما يكونون أكثر تمردا على أغلب ما يربطهم بثقافة أو سلوكيات الآباء، ومن هنا جاء عدم الإقبال أحيانا على ممارسة الشعائر الدينية وعدم الثقة فى أنظمة الحكم والحكومات ، كما أثبتت الدراسات أن الشباب الذين ليس لديهم وظائف و ليسوا مرتبطين بالعمل أو المدرسة أو ليس لديهم رفقاء هم أكثر عرضة لاحتضان الأفكار الكارهة للنساء.

ولنبدأ بالتعليم، حيث يمثل الرجال الآن 41٪ من الملتحقين بالكليات، وهو ما يعد انخفاضا كبيرا عما كان عليه الوضع فى عام 1970، حيث كانوا يمثلون 60% تقريبًا. وإذا تحدثنا عن معدلات التخرج ، فسيزداد الأمر سوءًا: نظرًا لأن الرجال ينقطعون عن الدراسة بمعدل أسرع من النساء، ففى السنوات الخمس الأخيرة بلغت نسبة الخريجين من الرجال مقابل النساء 1إلى 2.

ولا يقف الأمر عند الانقطاع عن الدراسة أو عدم الاهتمام بالتعليم الجامعى، فانخفاض عدد الرجال الذين يلتحقون بالجامعة يعني عددًا أقل من الرجال الذين يسلكون طرقًا أفضل لتحقيق الازدهار الاقتصادي لهم ولذويهم، حيث يحصل الرجال الحاصلون على تعليم جامعي في المتوسط على 900 ألف دولار على مدى حياتهم أكثر من أولئك الذين تخرجوا فقط من المدرسة الثانوية، وبالطبع لهذا آثار على احتمالات تكوين علاقات ذات مغزى وجادة.

ومن أخطر التهديدات التى يواجهها الذكور هى انتشار ثقافة تمزج بين الذكورة والمفاهيم السامة والمزج بين القوة والتعدى على الأخرين. ويترتب على ذلك بعض النتائج المرعبة التى لا ينتبه لها اكثيرون، فالرجال نظرا لما يتعرضون له من ضغوط، أصبحوا أكثر عرضة للتعرض لنوبات الاكتئاب بل واللجوء للانتحار للتخلص من الضغوط. وأثبتت الدراسات أن الرجال أكثر عرضة ثلاث مرات ونصف من النساء للإقدام على إنهاء حياتهم، وهم أيضا أكثر عرضة لمواجهة عقوبة السجن نتيجة أفعال ناتجة عن الضغوط.

تكشف الدراسات الحديثة أن تسعة من كل 10 ممن يتسمون بالعنف كانوا من الذكور، وأن أكثر من ثلثي هؤلاء تقل أعمارهم عن 35 عامًا. ومن هنا جاءت النتيجة واضحة، وهى أن أخطر شخص في العالم هو الشاب المفلس والوحيد.

ويعد أكبر تحد يواجه الشباب من الذكور هو قلة المسارات الاقتصادية المتاحة أمامهم لتحقيق طموحاتهم. ولهذا اجتمع بعض الخبراء والباحثين لوضع خطوات يمكن للشباب من الذكور اتباعها لتخفيف حدة الضغوط التى يفرضها عليهم المجتمع. واجتمع هؤلاء على ضرورة اقتطاع الشباب لبعض الوقت الذى يقضونه على شبكة الانترنت للقيام ببعض الخطوات.

أولا،كن قويا و لائقًا، فلا يكفى قيامك بالمشى ورفع الاثقال فى عقلك وأفكارك فقط، بل يجب أن تقوم وتتحرك وتترك المنزل لممارسة نشاطات رياضية. ثانيا، اخرج للعالم وتوقف عن التقوقع داخل منزلك. يمكنك دائما اللجوء للمجتمعات المختلفة والتجمعات المختلفة للتعرف على الآخرين لترك شبح الوحدة. ثالثا، لابد أن تسعى لجنى المال بأى عمل كان، فتحقيقك لاستقلالك الاقتصادى كفيل بحمايتك من الاكتئاب. وأخيرا، ابحث عن الارتباط، فوجود من يشاركك حياتك يخفف عنك الاعباء النفسية.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق