رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

عفــــوًا

أحمد عبدالفتاح

عفوا يا سيدةَ الليلِ الأشهى..

أحتاجُ الليلة أن أتعلمَ..

كيف أغازلُ سيدةً

عيناها سرٌّ من أسرارِ البحر النائمِ والمسجور.

يركض فيها موجُ اللهفة..

فأنا فى مدرسةِ الحبِ..

بليدٌ جدا..

وبدائيٌ..

فى لغةِ البوحِ..

لا أملكُ جمعَ حروفِ الدهشة..

تهربُ منى اللغةُ الهشة..

تتفلتُ كلُّ بحورِ الشعرِ..

ويسقطُ إيقاعُ الكلماتِ..

أمامَ توهجِ عينيها..

ببريقِ الفرح..

يا سيدتى..

.. لا تنزعجى!

إنى لا أحملُ إلا رأسا

مهموما بضجيجِ العالم ِ..

وخطاياه..

وخبزِ جياعِ الأرضِ..

وشحّ الماء،

والعولمةِ..

وسعرِ الصرفِ..

وكيف أسددُ فاتورةَ تجارِ الزيفِ

صباحَ مساء.

مشكلتى الكبرى..

أن حروفيَ باردةٌ..

تكتبها فى حرّ الصيفِ..

يدٌ يسكنها..

ثلجُ شتاء.

فأنا..

لا أتقنُ وضعَ مساحيقِ الكلماتِ

على شفتى..

صمت لغتى..

مهزومٌ فى معركةِ الحبِ

بلا سببٍ..

غير طفولةِ أفكارى

وحداثةِ هِرمى.

كيف أشاء،

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق