رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

جائزة «الجمهور» تنعش «أوسكار» 2022

وسام أبو العطا

بعد إعلان جوائز الأوسكار؛ تم تدشين «جائزة الجمهور» التى تحتفل، الشهر الحالى، باختيار الفيلم الأكثر شعبية فى الموسم، بحيث يتم ترشيحه عن طريق تصويت يتم تنظيمه بشكل خاص على موقع التواصل الاجتماعى «تويتر». ووفقا لتقرير نشرته جريدة «لوموند» الفرنسية: «يأتى هذا بعد الترشيحات التى تم الكشف عنها، والتى تجاهلت إنتاجات هوليوود الكبيرة مثل (سبايدر مان)، وأحدث أفلام جيمس بوند (لا وقت للموت)، وهى الأفلام التى أنقذت شباك التذاكر، فى خلال عام من القيود الصحية المفروضة على صناعة السينما بسبب جائحة «كورونا».

وُلدت الفكرة للترويج للفئة الجديدة من جوائز الأوسكار من خلال دعوة المعجبين للتصويت على «تويتر» لفيلمهم المفضل لعام 2021 باستخدام هاشتاج

« Oscars Fan Favorite»، أو مباشرة على موقع الأكاديمية: «Oscars».

وكان جمهور الحفل قد تناقص فى السنوات الأخيرة، بحيث لم يكن هناك سوى عشرة ملايين مشاهد فقط فى حفل العام الماضى، فى انخفاض بنسبة 56٪ مقارنة بالحفل السابق، وذلك فى أدنى مستوى له على الإطلاق.

وبالنسبة إلى ميريل جونسون، نائبة رئيس أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة والمسؤولة عن التسويق الرقمى، فإن إنشاء جائزة للجمهور سيسمح لرواد السينما «بالمشاركة فى المشهد فى الوقت الفعلى لإنشاء مجتمع، وأن يكونوا جزءًا من التجربة، إذ سيُسمح للمعجبين بالتصويت حتى عشرين مرة فى اليوم، على أن أغلق التصويت فى 3 مارس، وستتم دعوة ثلاثة فائزين لتقديم الأوسكار فى نسخة 2023».

ومن الجديد أيضا فى حفل توزيع جوائز الأوسكار المقرر فى 27 مارس الحالى، وفقا لجريدة «لو فيجارو» الفرنسية، أن يُعقد ــ لأول مرة فى تاريخ حفل توزيع جوائز الأوسكار ــ الاجتماع السنوى الكبير للصناعة الأمريكية، إذ عُهد توزيع الجوائز إلى ثلاث نجمات من ألمع نجمات السينما العالمية، وهن الممثلات: ريجينا هول وإيمى شومر وواندا سايكس. ويهدف حفل هذا العام - بحسب بيان صادر عن الأكاديمية ــ إلى توحيد رواد السينما، فيما أكد منتج العرض ويل باكر ــ فى بيان خاص ــ أن: «السبب الحقيقى الذى جعلنا نختار ثلاثا من أكثر النساء ديناميكية ومرحا بأساليب كوميدية مختلفة هو أننا نريد أن يسعد الجمهور بقضاء وقت ممتع».

من جهتهن أكدت الممثلات الثلاث أنه مر وقت طويل ــ فى إشارة إلى جائحة «كورونا» ــ دون الاستمتاع بالوجه المرح للحفل.

ويعود الحفل هذا العام إلى هوليوود ومسرح دولبى المعروف. ويتم بثه على قناة ABC. وفى العام الماضى أجبر فيروس «كوفيد ــ 19» الأكاديمية على إقامة أمسية احتفالية فى محطة القطار الكبيرة بوسط لوس أنجلوس، وفقًا للقواعد الصحية، فجمع عشرة ملايين متفرج فقط، بانخفاض 56٪ مقارنة بعام 2020، الذى سجل رقما تاريخيًا منخفضًا للمشاهدين.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق