رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

واشنطن تتجاهل مطالب روسيا ..وموسكو تحذر: لن نسكت على توسع الناتو

> موسكو ــ وكالات الأنباء:

أكد وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن أن واشنطن حددت مسارا دبلوماسيا جادا لحل النزاع بشأن أوكرانيا، وذلك بعد أن سلم سفير واشنطن في موسكو جون سولفيان أمس رد بلاده الخطي على لائحة المطالب الأمنية التي تقدمت بها روسيا لحل الأزمة الأوكرانية وفي مقدمتها انسحاب حلف شمال الأطلنطي «الناتو» من أوروبا الشرقية،كما سلم الحلف رده للسفير الروسي في بلجيكا، مؤكدا على استعداده للأسوأ ورفض المطلب الروسى.

وأوضح بلينكن أن الرسالة أوضحت لموسكو أنه بإمكان كييف اختيار حلفائها، متجاهلا مطلبا روسيا بالحصول على تعهد بألا تنضم أوكرانيا أبدا إلى الحلف.

وقالت ويندي شيرمان مساعدة بلينكن إن واشنطن تعتقد أن بوتين مستعد لاستخدام القوة ضد أوكرانيا من الآن وحتي منتصف فبراير المقبل. وأوضحت أن أولمبياد بكين ستنطلق في الرابع من فبراير، والرئيس الصيني شي جين بينج لن يكون سعيدا إذا اختار بوتين -الذي سيحضر حفل الافتتاح-هذه اللحظة لغزو أوكرانيا، ولذا قد يؤثر ذلك على توقيته وطريقة تفكيره.

من جهتها، دعت السفارة الأمريكية في كييف رعاياها في أوكرانيا إلي «التفكير في المغادرة الآن» .

وكان وزير الخارجية الروسية سيرجى لافروف قد حذر من أن نظام العلاقات الدولية يمر حاليا بتغيرات سلبية خطيرة، مشدداً على أن موسكو لن تقف مكتوفة الأيدى أمام تصرفات الغرب إزاءها. ووصف لافروف، فى كلمة أمس أمام مجلس الدوما الروسي، هذه التغيرات بأنها ليست إيجابية تماما على أقل تقدير.

كما هدد الوزير الروسى بأن بلاده ستتحرك ما لم تتلقَّ إجابات من واشنطن، وأنها لن تقف مكتوفة الأيدى تجاه سلوك الغرب، فى إشارة منه إلى الاقتراحات التى قدمتها روسيا الأسبوع الماضى وطالبت فيها بالحد من توسع وأنشطة حلف»الناتو» فى شرق أوروبا.

وأشار الوزير إلى أن الغرب بقيادة الولايات المتحدة يحاول «مواجهة النزعات التاريخية الموضوعية وكسب تفوق أحادى الجانب دون مراعاة المصالح المشروعة للدول الأخرى إطلاقا».

وشدد لافروف على أن العالم «نضج» ولم يعد أحادى القطب، متعهدا بأن روسيا لن تقف مكتوفة الأيدى أمام تصرفات الغرب إزاءها.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق