رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

موكب تراث سيوة يحتفى بمهرجان التمور

عاطف المجعاوى عدسة ــ السيد عبدالقادر

بعادات وتقاليد تحاكى مفردات البيئة، خرجت فتيات سيوة وأطفالها فى موكب مبهر، يروى ويكشف الكثير من تفاصيل تراث الواحة المميزة.

تراث أبدا لم يندثر ولكنه يتخفى وراء جدران التقاليد الصارمة لواحة آمون.. اخترق الموكب، الذى شارك فيه أكثر من ١٥٠ فتاة وطفلا من سيوة، ميادين وأزقة الواحة متوجهين إلى ساحة مهرجان خليفة الدولى للتمور وهو احتفال دولى تشارك فيه ١٢ دولة، تنتشر فيها زراعة النخيل وتتميز بتصنيع التمور.

حرصت فتيات الواحة فى الموكب التراثى الفلكلورى النادر على ارتداء الملابس التراثية للمرأة السيوية فى المناسبات، منها ملابس العروس «إملال شريح» و" إشراح ناحواق" و"طرقعت نقاين "و"ترقعت نمورد"، بالإضافة إلى رداء «ترفوطت» وهو رداء المرأة السيوية المتزوجة، بالاضافة إلى الإكسسوارات الفضية، ومن أشهرها : "انطاد نازوار" وخاتم" بخماس" والدملج والغوايش والدلايات والأساور والأقراط التى تتزين بها المرأة السيوية.

كما حرصت الفتيات على تصوير الحياة اليومية داخل بيوت الواحة، من خلال عروض طهى الطعام والخبز فى الفرن السيوى المصنوع من طين "الكيرشيف"، فى محاكاة فائقة للتقاليد والعادات السيوية، وسط إعجاب وانبهار صناع التمور من دول العالم المختلفة.




رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق