رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«تجليات العشق» .. بين إبداع جاهين وتجريد مصرى

كتبت ــ أمانى زهران

«الوداع لا يقع إلا لمن يعشق بعينيه، أما ذاك الذى يحب بروحه وقلبه فلا ثمة انفصال أبدًا»، يقولها جلال الدين الرومى. وتعكسها رحلة عشق لرصد وتوثيق كل ما تقع عليه عينا الفنان أشرف رضا فى معرضه الذى يفتتح اليوم بجاليرى أوديسى تحت اسم «تجليات العشق» لتعبر عن مكنون الحضارات والتراث الفنى من مفردات الموروث البصرى الشعبى والنوبى والسيناوى والعربى والإفريقى. فتحمل خبرة بصرية تجريدية بأقلام وأحبار ملونة، فى احتفالية بالخطوط والحروف والمساحات اللونية الملهمة.

تحمل أعمال أشرف رضا، بمجال فنون الرسم والتصوير، خبرات تراكمية ثرية فى رحلته البصرية وأستاذيته فى تدريس قواعد وأصول فنون التصميم. وتنتمى أعماله إلى التجريد الهندسى والزخرفى معاً. فتعكس ثقافة وإطلاعا على كل مجالات الإبداع، فأعماله تخاطب الوجدان والعين بدون فلسفة أو تعقيد. ألوانه مفعمة بالضوء وتأثير الظلال فى علاقات هندسية تخلق إيقاعا بصريا، والمتأمل لأعماله الفنية يستشعر اهتمام الفنان بأدق التفاصيل، والتنسيق بين التناقضات بسهولة وتمكن. فتدعوك إلى التفاؤل بألوانها المبهجة و تحفزك على التفكير الإيجابى الديناميكى.

يقدم رضا فى مجموعته الفنية ثلاثة مستويات من المعالجة لأعماله، الأولى تحمل عنوان «تجريدية مصرية» وهى لوحات من القطع المتوسط والكبير منفذة بألوان أكريليك على توال تعكس خبراته اللونية وتوظيف المساحات و العلاقة بين الحدود المرسومة بالأسود المسيطرة على جموح اللون وضربات الفرشاة.

والثانية، مجموعة «رباعيات جاهين» باسكتشات مستوحاة من رباعيات المبدع صلاح جاهين منفذة بالحبر على ورق، والتى تقترب من المنمنمات وتحتفى بالرمز والمدلول البصرى للأشكال المستوحاة من مخزون الموروث الشعبى والنوبي مع مجموعة أخرى بالألوان المائية والأقلام الملونة أنتجت لوحات ذات ألوان زاهية، موضحة جماليات الخط.

أما الثالثة، فتحمل اسم مجموعة «الكاهن» وهى بورتريهات تشبه الأقنعة الإفريقية، جامدة الملامح ،مستلهمة من رمزية حارس المعبد فى التراث المصرى القديم ،بملامح أخناتونية صوفية.

والفنان الدكتور أشرف رضا هو أستاذ التصميم بقسم الديكور بكلية الفنون الجميلة، حصل على درجة دكتوراه الفلسفة فى العمارة الداخلية عام 2000، برسالته عن القصور التاريخية بمصر وتوظيفها كمنشآت سياحية.

كما شغل منصب الرئيس الأسبق لقطاع الفنون التشكيلية عام 2011 ، و مدير الأكاديمية المصرية للفنون بروما عام 2008، ورئيس المجلس المصرى للفنون التشكيلية حاليا، ألف أكثر من 30مؤلفا.

> يستقبل معرض « تجليات العشق» زواره بجاليرى أوديسى بالكوربة حتى بداية فبراير المقبل.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق