رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

كوكتيل سعادة

هنـد رأفـت [عدسة ــ أحمد رفعت]

«محل عصير قصب» هو اسمه، أما وظيفته فقد تجاوزت حدود الـقصب والمشروبات المعتادة المرتبطة به، وباتت شاهدة على ابتكار تشكيلة كبيرة ومميزة من «كوكتيلات» انضمت للمجموعة، تشكيلة تضم عشرات الاختيارات التى جعـلت لكل محل عصير قائمة كبيرة أشبه بقائمة طعام، يبحث فيها كل شخص عن مشروبه المفضل.

تحوُّل كبير جعـل من القصب ضيفا وشريكا يدخل ضمن مشروبات السعادة، بعد أن كان السيد والسائد عند الاختيار، ولكن فى الوقت نفسه يمكن اعتبارها فرصة للمنافسة والابتكار، عن طريق إضافة أصناف جديدة لكل مكون رئيسى حتى للقصب نفسه، فأصبح حاضرا بين قائمة متنوعة من الاختيارات كمكون رئيسى ، كالقصب باللبن ومع الآيس كريم وبالحلاوة والموز والليمون، وغيرها من الإضافات التى تتسابق فيما بينها على رضا وإعجاب كل متذوق.

وهناك عالم «الأفوكادو» الذى يتلون ويتشارك الكوب الواحد مع أكثر من صنف، فى سبيل إنتاج مزيج من الأفوكادو واللبن والعسل والآيس كريم، وأحيانا أفوكادو بالحلاوة والفستق أو بصحبة المانجو والكيوى، وهناك التوت الأحمر والأزرق الذى يحظى كل فترة بمعجبين جُدد، والأمر نفسه يتكرر مع عشاق الشيكولاتة، التى لا ترفض أبدا فكرة الانسجام مع أى عدد من المكونات، بل تتفاعل بنعومة وتكون الحـصيلة تشكيلة متنوعة تختلف محتوياتها من محل لآخر، حتى فى الاسم المُبتَكر الذى ينتقيه صاحبه لها.

وتفنن أصحاب المحلات والعاملون فيها فى تجربة الكثير من الأصناف، التى لم تكن لتلتقى فى وعاء واحد من قبل، مع اختيار اسم غريب لإطلاقه عليها، فأصبحنا أمام قائمة طويلة من مشروبات الأسماء الغريبة مثل: «صاروخ»، «فنكوش»، «الساحر» وغيرها من الاختيارات التى تضفى مزيداً من الإثارة والفضول لدى البعض، من أجل اكتشاف محتويات كل مشروب.

«محل العصير» أصبح نزهة يقصدها الكثيرون بحثا عن وقت ممتع و«عزومة» قليلة التكلفة واختبار نوع جديد من السعادة المعـبأة فى «كوكتيل».





 

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق