رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

30 ثانية للتعامل مع الزوج العصبى!

سالى حسن

عصبية الزوج واحدة من الصفات التى يصعب على الزوجات التعامل معها وسواء كانت موجودة من بداية العلاقة أو تغافلت عنها الزوجة خلال فترة الخطوبة، الا انها تؤدى الى الخلافات بين الزوجين وتكون سببا فى الوصول الى مرحلة التباعد والجفاء العاطفى وكلما زادة حدة العصبية بسبب التوتر ومشاكل الحياة أو العمل زادت الصعوبة والعصبية.

وتقول رغداء السعيد مدرب المهارات البشرية وخبير لغة الجسد فالبعض يهدأ سريعا إن البعض يتطور معه الامر ليصل الى السب والاهانة وأحيانا الضرب ويصل الامر الى عواقب وخيمة ولذلك فالزوجة الصبورة هى التى تستطيع وقف الحوار منذ البداية والتعامل مع عصبية زوجها بذكاء فتؤجل الرد حتى يهدأ وتحول دون وصوله الى درجات غير محسوبة من الغضب وتواصل مدرب التنمية البشرية ان الثلاثين ثانية الاولى هى الأهم ولو استطعنا تجاوزها سيمر الأمر بسلام لذلك انصح اى زوجة ان تصمت فى اول ثلاثين ثانية حتى لا تعلو نبرة صوتها عند الرد ولا تزيد من حدة رد فعل الزوج وهذه الطريقة تنجح فى كثير من الحالات. ولكن اذا كررتها الزوجة كثيرا فقد يراها الزوج شخصية باردة ومستفزة خاصة فى بعض المواقف التى تحتاج الى رد فعل سريع ولذلك الافضل ان تستخدم هذه الطريقة بمقدار معقول وعلى فترات متقطعة وان ترد بطريقة هادئة ودون انفعال.

وتؤكد ضرورة الابتعاد عن كلمات مثل «اهدأ» اثناء غضب الرجل لأن ذلك قد يزيده غضبا ويفضل ان تستخدم بدلا منها جملة «ممكن نتكلم مع بعض» أو «تعال نشوف ايه اللى مضايقك وان يكون حديثها موجها بصيغة المخاطب وضمير «انت» ليشعر الزوج انها مهتمة به فعلا وتقدر ما يقوله فعلى سبيل المثال اذا كان الزوج يمر بنوبة من العصبية بسبب حادثة لسيارته فالافضل ان يبدأ الكلام معه بجملة «المهم سلامتك مش مهم العربية» دون توجيه اى اسئلة تزيد من عصبيته والسؤال عن التفاصيل كاملة واستخدام حديث ملطف مثل «أكيد انت صح وانت اللى عايزه اعمله» حتى يهدأ ويبدأ فى التفكير بترو فالشخص الغاضب لا يريد ان يسمع الا ما يرضيه وبالتالى فأى كلام سيقال غير ذلك هو مرفوض بالنسبة له حتى لو كان عقلانيا.

كما ان اى قرار يتخذ اثناء الغضب هو غير محسوب وسريع تماما والافضل دائما الا يتخد الانسان اى قرارات تحت تأثير الغضب او الفرح فهو تحت تأثير الانفعالات واكثر ما يفيد فى نهدئة العصبية هو تغيير وضعية الجسم ولو كان الشخص جالسا سيقف أو يتمشى ويأخذ انفاسه بعمق وفى حالات الغضب الشديدة التى تصل لحد الرغبة فى تحطيم الاشياء او رميها فالافضل هو استخدام الكرات المطاطية او وسائد الكنبة لإخراج الطاقة السلبية. ومن المفيد ايضا كما تقول رغداء السعيد ان ممارسة تدريبات التأمل تساعد كثيرا على التحكم فى الغضب وعند المواظبة على هذه التمارين يحدث ارتباط شرطى بين التنفس وحالة الشخص فيتذكر الحالة الهادئة التى يصل اليها اثناء التمرين وتنبه الزوجات الا تقول للزوج «خد نفس» لأن هذه الجمل من شأنها ان تثير استفزازه واستبدالها بـ«انت صح وتعالى نتكلم وكل مشكلة وليها حل».

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق