رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«ناصر» أول مدن الجيل الرابع بأسيوط.. تنتظر سكانها

أسيوط ــ حمادة السعيد ــ وائل سمير
ناصر اسيوط جاهزة لاستقبال المواطنين

  • سكرتير عام المحافظة : المدينة تمثل التوسع الحقيقى للخروج من الوادى الضيق
  • رئيس المدينة : تضم جامعة ومناطق ترفيهية وخطوط مواصلات وحياة متكاملة

 

بارقة أمل جديدة تهل مع بدء العام الجديد 2022، تحمل الخير لأهالى أسيوط بتحقيق الحلم الذى طال انتظاره لسنوات بالخروج من الوادى الضيق إلى الصحراء الغربية بعد اختراق الجبل الغربى عبورا لمدينة الأحلام بالهضبة الغربية «ناصر غرب أسيوط» التى باتت جاهزة لاستقبال سكانها خلال أيام عقب افتتاح الرئيس عبدالفتاح السيسى لها رسميا ضمن عشرات المشروعات القومية التى قام بافتتاحها منذ أيام، الامر الذى أدخل السعادة على الأهالى بعد سنوات من المعاناة مع جنون أسعار العقارات بالمحافظة.

يقول سيد محمد عبدالله  ــ محاسب ــ إن الطبيعة الجبلية جعلت مدينة أسيوط محاصرة برقعة عمرانية محدودة هذا فضلا عن أن النهضة الصحية والتعليمية المتمثلة فى جامعة أسيوط والشركات الاستثمارية جعل من مدينة أسيوط تحديدا عاصمة للصعيد ومقصدا للزائرين من جميع المحافظات المجاورة.

شاركه الرأى حسين طه عبد العزيز – موظف – أن المشكلة الأكبر كانت تكمن فى أن ارتفاع تكاليف امتلاك وحدة سكنية جعلت الجميع يتجهون إلى الإيجار وهو ما أوجد مشكلة جديدة وقفزت الأسعار لتصل إلى 5 آلاف جنيه شهريا للوحدة السكنية فى الأماكن الراقية وما بين الف جنيه وألفين للأماكن الشعبية.

وحلا للمشكلة السكانية، يقول ياسر عبدالله رئيس جهاز مدينة ناصر بأسيوط، إن العد التنازلى بدأ لاستقبال سكان المدينة خلال أيام حيث بدأنا رسميا بتخصيص أول خط مواصلات تم تشغيله من موقف المعلمين وسط مدينة أسيوط إلى مدينة ناصر لتيسير انتقال الأهالى من وإلى المدينة، كما تم الانتهاء من جميع خدمات المدينة من مياه وكهرباء وصرف صحى وكذلك أعمال رصف الطرق والشوارع الداخلية بما يحقق السيولة المرورية داخل كل مناطق المدينة. وأضاف ياسر أن العمل يسير فى العديد من المشروعات الكبرى التى ستسهم فى سرعة نمو وتعمير المدينة منها إنشاء احدى الجامعات الخاصة على مساحة 81 فدانا وتتكون من 17 كلية على أن يتم بدء الدراسة بها مع بداية الفصل الدراسى الثانى الحالى فى 7 كليات .

مشيرا إلى أن مدينة ناصر الجديدة مقامة على مساحة 6006 أفدنة أعلى منطقة الهضبة الغربية ويستهدف التجمع العمرانى الجديد مناطق سكنية وترفيهية واقتصادية وتعليمية وصناعية (صناعات صغيرة ومتوسطة) ومنطقة خدمات ومنطقة مولات ومنطقة لوجيستية لقربها من مطار أسيوط الدولى وتسهم فى إحداث تنمية عمرانية وزراعية واقتصادية وسياحية وتوفير سكن مناسب لمحدودى الدخل فضلاً عن دعم المناطق الصناعية وايجاد مساحات أكبر للصناعات المتنوعة والحفاظ على الرقعة الزراعية والحد من العشوائيات.

 وأضاف اللواء شاكر يونس، سكرتير عام محافظة اسيوط، أن مدينة ناصر تعد هى التوسع الحقيقى لمدينة أسيوط للخروج من الوادى الضيق إلى أحدث مدن الجيل الرابع والتى أولتها الدولة أولوية كبيرة وذلك فى إطار خطة التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030 ، مشيرًا إلى أن المدينة من أهم المشروعات العملاقة فى الصعيد ويتكون المخطط الإستراتيجى للمدينة من 6 أحياء سكنية يتم تنفيذها على 3 مراحل بالإضافة إلى المنطقة الصناعية ومنطقة الخدمات الإقليمية وتشتمل 90 ألف وحدة سكنية وجار تنفيذ المرحلة الأولى حاليًا بمساحة 1600 فدان بالإضافة إلى مشروع سكن مصر ومشروع الإسكان الاجتماعى بالمرحلة الثانية بينما إجمالى الكثافة السكانية المتوقعة للمرحلة الأولى الجارى العمل بها 100 ألف نسمة وتتضمن المرحلة الأولى إنشاء 27 ألف وحدة سكنية منها 7160 وحدة إسكان متوسط والمتبقى قطع وعمارات أفراد مشيرًا إلى أنه يجرى تنفيذ 1584 وحدة سكنية «66 عمارة» بمشروع الإسكان الاجتماعى بمدينة ناصر «غرب أسيوط»« ولم يتم طرحها حتى الآن كما يجرى تنفيذ 1440 وحدة سكنية (60 عمارة) بمشروع «سكن مصر» بالمدينة.

 وأوضح المهندس اسامة خليف، المشرف العام على البنية التحتية بمدينة ناصر، أن ما يميز المدينة عن باقى المدن التى تم انشاؤها سابقا بأسيوط هو التخطيط الجديد لكل المرافق والخدمات حيث تم إنشاء البنية التحتية للمدينة بقية 1.8 مليار جنيه وتضم محطة رفع عملاقة للصرف الصحى ومحطة مياه مرشحة على النيل ويمتد طول خط المياه إلى 16 كم، هذا فضلا عن شبكة الطرق المترابطة بكل مناطق واحياء المدينة بما يضمن توفير كل الخدمات للمواطنين.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق