رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

فى اليوم الأول: إقبال جماهيرى ونجاح التنظيم

إنچى سمير
مهرجان القاهرة السينمائي

شهد اليوم الأول من فاعليات الدورة الـ ٤٣ لمهرجان القاهرة السينمائى الدولى تزاحما على شباك التذاكر، بسبب الإقبال الكبير على الأفلام.

وحرصت إدارة المهرجان على أن تتفادى أخطاء الدورات السابقة التى تمثلت فى عدم وجود نافذة مخصصة للصحفيين، لتخصص هذا العام نافذتين لهم، وأخريين للحضور العام، ومثلهما للفئات الأخرى من طلاب معهد السينما وغيرهم، بالإضافة إلى منفذ للمنظمين.

كما خصصت إدارة المهرجان منفذا لذوى الاحتياجات الخاصة مراعاة لظروفهم حتى يتمكنوا من حجز تذاكرهم دون جهد.

من جانبه قال الناقد أندرو محسن المدير الفنى للمهرجان لـ«الأهرام»: حاولنا تفادى أى أخطاء حدثت من قبل، فقررنا هذا العام تخصيص منافذ التذاكر منذ اليوم الأول، كما تم تخصيص مقاعد أكثر للصحفيين حتى لا يتعرضوا لموقف نفاد التذاكر منذ الساعات الأولى. وأشار إلى وجود إقبال كبير على معظم الأفلام خاصة فيلم الافتتاح الإسبانى «المسابقة الرسمية»، وأيضا فيلم افتتاح مسابقة «آفاق السينما العربية» السعودى «بلوغ» إخراج سارة مسفر، وكذلك الفيلم الأردنى «بنات عبدالرحمن» إخراج زيد أبو حمدان. من جهته، حرص محمد حفظى رئيس المهرجان، ومعه الناقد أندرو محسن، على تفقد الأحوال فى الأوبرا، وهو مكان إقامة المهرجان للتغلب على أى أزمة، وللاطمئنان على سير الأمور، كما قاموا بالتجوال بين قاعات العرض.

وعند فتح منفذ التذاكر وجد الصحفيون أنه ممنوع جلوسهم فى صالة المسرح الكبير بل فى الأدوار العليا، قبل أن يتحدثوا مع إدارة المهرجان لتحل هذه الأزمة إذ تم جلوسهم فى الصالة مثل حاملى البطاقات الأخرى.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق