رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«مدرسة البورسعيدى» .. حلم يتحقق لخطاطى مصر

كتب ــ محمد المغربى ــ مريم فارس
مدرسة خضير البورسعيدى تهدف لنشر مهارات الخط العربى

جاء إعلان وزيرة الثقافة المصرية، الدكتورة إيناس عبد الدايم، بإنشاء مدرسة «خضير البورسعيدى» لفنون الخط العربى والزخرفة وذلك فى «بيت السحيمى»، التابع لقطاع صندوق التنمية الثقافية، ليثلج صدور الكثيرين من محبى فنون الخط التى تبرع فى التعبير عن الهوية العربية.

كشف فنان الخط الكبير مسعد خضير البورسعيدى، والذى يتولى إدارة المدرسة المستحدثة، عن تفاصيل المشروع المنتظر، موضحا أنه حلم يراوده طوال رحلته الفنية لنشر مهارات والفنون المختلفة للخط العربى بين أبناء الشعب المصرى. ويوضح الفنان، الذى يشغل منصبى نقيب الخطاطين ورئيس الجمعية العامة المصرية للخط العربى، أن المدرسة سوف تبدأ بفصلين فقط، وذلك اعتبارا من تاريخ ١٥ يناير ٢٠٢٢. وأن عدد الدارسين فى كل فصل سيتراوح بين 20 و30 طالبا بأقصى تقدير، وذلك بواقع ثلاثة أيام أسبوعيا.

وكشف البورسعيدى، أن هناك رأيا لم يتم البت فيه بعد بالسماح لأن يكون نسبة من الطلاب للعرب والأفارقة، والآسيويين الدارسين بمصر. وتستمر الدراسة لمدة عامين دراسيين يحصل بعدها الخريج على شهادة معتمدة من المدرسة التابعة لقطاع صندوق التنمية الثقافية. وتتم وقائع التخرج ضمن حفل يتوازى مع إطلاق معرض يضم البارز والمميز من أعمال الخريجين.

وأوضح البورسعيدى أن مناهج المدرسة تتضمن التركيز على تعليم فنون « خط الجلى ديوانى»، و «خط الإجازة»، و «الخط الحر»، وفنون «الخط الكوفى». ويقوم بالتدريس نخبة من الخطاطين المصريين، يتقدمهم إلى جانب خضير البورسعيدى، الفنانون سعد غزال، وشيرين عبد الحليم، وجودت محمد، وخالد مجاهد، ومحمد خضير، وحسانين مختار، ومحمد شبل، بالإضافة إلى المزخرف كامل أحمد .

وكشف عن استهداف المدرسة مخالفة المناهج التقليدية للخط العربى، وذلك باعتماد ربط الدارس بالواقع المهنى، بالاهتمام بمجال الدعاية والإعلان، وهو ما لا تقدمه مدارس وزارة التربية والتعليم.

أما الدكتور فتحى عبد الوهاب، رئيس قطاع صندوق التنمية الثقافية، فصرح للأهرام بأن «مدرسة البورسعيدى» تعكس الاهتمام المتزايد من جانب «بيت السحيمى» بالفنون التراثية كالفنون الشعبية والحرف اليدوية والفنون التشكيلية. وأوضح أن الاهتمام بفنون الخط العربى يستهدف حمايته من الاندثار والمنافسة الشرسة من جانب الوسائط غير التقليدية والإليكترونية. فتأتى المدرسة الجديدة، والتى تقوم على أساس منحة مجانية، لتحقيق حلم مشترك للفنان البورسعيدى وصندوق التنمية الثقافية.

• تتوافر استمارات الاشتراك إليكترونيا وبمقر «بيت السحيمى» بشارع المعز، ويستمر استقبال الاستمارات حتى تاريخ 16 ديسمبر 2021 .

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق