رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

138 عملا من 67 دولة فى مهرجان «البحر الأحمر» السعودى

محمود موسى
عمرو سلامة - هيفاء المنصور

إنجاز جديد للسينما المصرية باختيار فيلم «بره المنهج» للمخرج عمرو سلامة لاختتام مهرجان البحر الأحمر السينمائى الدولى فى دورته الافتتاحية التى تقام فى الفترة من 6 إلى 15 ديسمبر المقبل بمدينة جدة السعودية، فيما يضم برنامج المهرجان 138 فيلماً طويلاً وقصيراً من 67 بلداً بـ34 لغة، لمخرجين معروفين وأصوات واعدة، منها 25 فيلماً فى عرض عالمى أول، و48 فى أول عرض عربى، و17 فى عرضها الأول بالخليج، كما يشهد حضور الكثير من نجوم العالم.

وعبر عمرو سلامة عن سعادته باختيار فيلمه للختام، قائلا لـ «الأهرام»: «وُلدت فى السعودية، وعشت فى جدة كل طفولتى ومراهقتى، وها أنا ذا أرجع إليها بعد خمس وعشرين سنة كمخرج، وتلك مفارقة مثيرة».

منصة داعمة

ومن جهتها، كشفت إدارة المهرجان برنامج دورته الافتتاحية، التى تُقام على الساحل الشرقى للبحر الأحمر فى «جدة البلد»، المصنّفة إرثاً عالمياً وفق اليونيسكو، بمشاركة العديد من المواهب والنجوم والمخرجين والإعلاميين وصناع السينما من أنحاء العالم، فى احتفالية تمتد عشرة أيام.

وتم اختيار الفيلم الموسيقى «سيرنو» ــ للمخرج البريطانى الحاصل على جوائز جو رايت - ليكون فى افتتاح المهرجان .

وقال محمد التركى رئيس لجنة المهرجان: «هذه هى اللحظة التى انتظرناها طويلاً للإعلان عن انطلاق أول مهرجان سينمائى دولى للاحتفال بالأصوات والإبداعات السينمائية المحلية والعربية والعالمية، وعرضها أمام جمهورنا وضيوفنا من السعودية وخارجها».

مشهد سعودي

ويعرض المهرجان 27 فيلماً طويلاً وقصيراً، تعكس تنوع وحيوية المجتمع السعودى، إضافة إلى تقديم قوالب وحكايات يكتشفها المجتمع الدولى للمرة الأولى، مما يفتح نافذة على مشهد سينمائى سعودى جديد وأعمال محلية قادرة على جذب الجماهير والمنافسة عالميا

وإلى جانب مسابقة البحر الأحمر للأفلام الطويلة والقصيرة، وعروض السجادة الحمراء، والعروض الخاصة، يستضيف المهرجان عددا من البرامج يتضمن: «اختيارات عالمية» و«سينما السعودية الجديدة» و«كنوز البحر الأحمر» و«روائع عربية» و«روائع العالم» و«جيل جديد»، إضافة إلى عروض «السينما التفاعلية»، و«حلقات البحر الأحمر».

تكريمات نسائية

وتأكيداً من المهرجان على احتفائه بدور المرأة فى صناعة السينما، سيتم تكريم موهبتين كانت لهما بصمة فى عالم السينما، هما النجمة ليلى علوى والمخرجة والمنتجة هيفاء المنصور، وهى أول مخرجة سعودية، استطاعت ترسيخ مكانة المرأة فى صناعة السينما السعودية، وأخرجت «وجدة» (2012).

أنشطة دولية

وعلى الصعيد الدولى يكرّم المهرجان جاك لانج، رئيس معهد العالم العربى فى باريس، تقديراً لإسهاماته فى تعزيز العلاقات الثقافية والفنية بين السعودية وفرنسا، ودوره فى مدّ الجسور الثقافية بين العالم العربى وفرنسا.

وعلى صعيد الأفلام، سيحظى روّاد المهرجان بفرصة المشاركة فى عروض السجادة الحمراء، التى تضم باقة من أهم الإبداعات السينمائية العربية والعالمية، فى قاعة تتسع لـ900 مشاهد، تم تشييدها خصيصاً لهذا الغرض فى قلب «جدة البلد». وتضم العروض الافتتاحية آخر أفلام المخرج الفلسطينى المرشح لجائزة الأوسكار، والفائز بجائزة جولدن جلوب هانى أبو أسعد. فيما يفتتح فيلم «صالون هدى» مسابقة البحر الأحمر، وهو دراما مثيرة مستوحاة من أحداث حقيقية، ويشارك فى البطولة: على سليمان، وميساء عبد الهادى، وسامر بشارات، ومنال عوض. وتنضم إلى القائمة المخرجات السعوديات: سارة مسفر، وجواهر العامرى، ونور الأمير، وهند الفهّاد، وفاطمة البنوى فى العرض الخليجى الأول لفيلم «بلوغ»، وهو مشروع سينمائى يضمّ خمس قصص لخمس مخرجات سعوديات.

وفى فيلم «الابنة الضائعة» تقدّم النجمة الأمريكية ماجى جيلينهول أول تجربة إخراجية لها. والفيلم مقتبس عن رواية بالاسم نفسه للأديبة إيلينا فيرانتى، بطولة الممثلة الحاصلة على الأوسكار أوليفيا كولمان، بجانب داكوتا جونسون وجيسى باكلى.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق