رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

تحذير إبداعى بجدارية «الجوع» لـ «طه القرنى»

كتبت ـ حنان النادى
> جدارية «صرخة صامتة».. بمنظور عين الطائر

وجوه فقدت ملامحها، وأجساد نحيلة أنهكها الجوع، وأياد خالية الوفاض. كلها مشاهد درامية قاسية عبرت عنها بصدق ريشة فنان طالما أحس بمعاناة الناس وعبر عنها برؤية فنية خاصة وبعد فلسفى ذى مغزى، وهو الفنان طه القرنى، الذى يقام معرضه «الجوع» حتى 28 أكتوبر الجارى، مناقشا مخاوف الفنان نحو وضع إنسانى متأزم تمر به البشرية وسط متغيرات متعددة ومخيفة.

> الفنان طه القرنى

المعرض المقام منذ الثالث من أكتوبر بجاليرى " أزاد أرت" بالزمالك يستوحى فكرته من الجدارية التى سبق وأبدعها القرنى ويعرضها للمرة الأولى من خلال المعرض. يبلغ عرض الجدارية عشرة أمتار، ويصل ارتفاعها إلى مترين. وهى صرخة صامتة فى وجه عالم قاس، بما تضمه من مجموعة من البشر بأجساد نحيلة، تتشابه ملامحهم التى تحمل تعبيرات الألم والمعاناة والجوع، يجلسون فى صمت متجهين بأنظارهم إلى الأعلى

بعيون يملؤها الرجاء والاستعطاف، وكأنهم يطلبون المساعدة من السماء أو ربما من مشاهدى اللوحة.

اللوحة مرسومة بمنظور «عين الطائر» مما أعطى نظرة شمولية للمتلقى عما يعانيه الكثير من البشر بدول العالم، وأعطى إيحاء للمشاهد بأن هؤلاء الجوعى لا يشعر بهم أحد. والعمل فى مجمله رسالة تحذير من الأزمات العاصفة التى يعايشها عالم اليوم.

ويضم المعرض أيضا مجموعة من أعمال الفنان الاستيعادية والتى قدمها فى معارضه السابقة.

ويعلق القرنى لـ «الأهرام» على مشروع جداريته، قائلا: «هى تعبير عن الحالة الكارثية التى تمر بها البشرية من صراعات وحروب وأزمات اقتصادية وبيئية، وهى رؤية مستقبلية للمصير المنتظر لنا جميعا إذا لم تتكاتف الدول لوضع حد للصراعات وإيجاد حلول جذرية لهذا الوضع المتردى».

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق