رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

وزيرة البيئة : مصر تتخذ خطوات حثيثة لدفع العمل البيئى ومواجهة تغير المناخ

كتب ــ هانى عسل ــ إيناس حلبى

افتتحت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة ، أمس الاجتماع الوزاري الثانى للبيئة وتغير المناخ للاتحاد من أجل المتوسط ، الذي تستضيفه مصر بحضور وزراء البيئة من الاردن وليبيا وسفير دولة الجزائر، وفرانس تيمرمانس، نائب رئيس مفوضية الاتحاد الأوروبي « الصفقة الخضراء» ، وبمشاركة وزراء وممثلى 42 دولة « عبر الفيديو كونفرانس»، لبحث التحديات البيئية المشتركة وخطة العمل المقبلة في ظل تهديدات تغير المناخ للمنطقة . 

وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد ، أهمية هذا الاجتماع لتسليط الضوء على التحديات البيئية التي تواجه منطقة المتوسط في الوقت الحرج الذي يواجه العالم في ظل جائحة كورونا.  وأشارت الدكتورة ياسمين إلي جهود مصر الحثيثة لمواجهة التحديات المائية ، حيث افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسى مؤخرا أكبر محطة لمعالجة الصرف الصحي بمنطقة بحر البقر بطاقة ٥‪,‬٦ مليون م٣ ، لزراعة ما يقرب من نصف مليون فدان كأحد المشروعات الكبرى المنفذة للحد من التلوث واتاحة المياه والتكيف مع التغيرات المناخية. 

ومن جانبه، أكد فرانس تيمرمانس نائب رئيس مفوضية الإتحاد الأوروبي للصفقة الخضراء، على ضرورة الإسراع بمواجهة التحديات التي تواجه منطقة المتوسط وخاصة تغير المناخ.

وأوضح السيد نبيل مصاروة وزير البيئة بدولة الأردن، أن الإعلان الوزاري الثاني سيأتي للبناء على ما تم إنجازه في الاعلان الأول منذ عام ٢٠١٤، لدعم تعاون دول المتوسط وتكاتف الجهود،  بينما قال السفير ناصر كامل الأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط ، أن هذا الاجتماع يظهر مستوى مرتفع من الطموح لدول المتوسط لمواجهة التحديات البيئية، موضحا أن رغم ما يواجهه العالم في ظل جائحة كورونا شهد هذا العام العديد من الإنجازات. 

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق