رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

بهجة «عقيق الملكة»

سماح منصور عدسة ــ جلال المسرى

هى فاكهة تأسر حواسك عند تذوقها وتشعرك بالسعادة بمجرد رؤية ثمارها على الأشجار، فلونها القرمزى الغامق كفيل بأن يبعث البهجة فى النفوس. ثمار شهية تنتمى لنفس عائلة المشمش والخوخ، وهى فواكه ننتظرها بلهفة وشوق لأن موسم ظهورها أيامه قليلة.

إنها ثمار البرقوق أو كما يطلق عليه «عقيق الملكة»، لأنه يشبه فى جمال لونه واستدارته العقيق. بدأت زراعته فى مصر سنة ١٩١١ فى أرض طينية خفيفة، معتدلة الحرارة.

على أرض النوبارية العامرة بالخيرات، يجنى المزارعون ثمار البرقوق بحذر، لأنها ثمرة لها طبيعة خاصة، تحتوى على ماء بداخلها، لذلك فهى قابلة للتلف. حصاد تغلفه مشاعر البهجة والسعادة بسبب الخير الوفير للمحصول، والجودة العالية للمنتج المصرى المتميز بأنواعه المختلفة، من «هوليوود» و«سانتاروزا» و«السكرى». ويقوم التجار ببيعه طازجا أو تجفيفه ليتحول إلى «القراصيا»، التى تزين خشاف رمضان.

وللبرقوق فوائد عديدة، أهمها تحسين صحة القلب والشرايين والحماية من الأنيميا وتقوية جهاز المناعة، وهو أيضا مضاد للأرق ومقاوم للسرطان، كما أنه يساعد فى كبح الشهية ويحمى البشرة من التجاعيد ومصدر للكولاجين الطبيعى.




 

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق