رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

الزمالك يوافق على طلبات بن شرقى المالية

محمد نبيل
بن شرقي

وضع حسين لبيب، رئيس اللجنة المؤقتة التى تدير نادى الزمالك، سياسة وأسلوبا جديدا فى التفاوض مع المغربى أشرف بن شرقي، من أجل تجديد تعاقده مع النادى لمدة ثلاث سنوات قادمة، بعدما ينتهى عقده الحالى الموسم القادم، وأوضح أن الخلاف حتى الآن بين اللاعب والنادى ليس حول المقابل المادي، وإنما فى طريقة السداد، نافيا وجود مغالاة من جانب اللاعب فى طلباته المادية، خاصة إنه يستحق ما يطلبه، لأنه أحد العناصر المهمة والمؤثرة بالفريق.وقال لبيب إن بن شرقى يرغب فى البقاء، كما إن النادى يريد تواجده لأطول فترة ممكنه، والمفاوضات حتى الآن تحمل مؤشرات إيجابية ببقائه، حيث عرض النادى على وكيل أعماله التجديد مقابل مبلغ مالي، لكنه طلب مبلغا أكبر، وبعد دراسة الموقف تمت الموافقة على المبلغ المطلوب، لكن تم تحديد أسلوب جديد للسداد فى العقد.

وأضاف لبيب أن الزمالك عرض تسديد المقابل المادى بنسبة 60% نقدا وفق جدولة يتفق عليها الطرفان، أما الـ40% المتبقية من المبلغ فيتم ربطها على ضوء ما سيقدمه اللاعب مع الزمالك خلال كل موسم، لتكون مرتبطة بعدد الأهداف التى سيحرزها، ونسبة مشاركاته والإنذارات التى سيحصل عليها والبطاقات الحمراء، وغيرها من الشروط التى لو حققها اللاعب سيحصل على قيمة الـ40% كاملة.

وأوضح لبيب أن نسب توزيع قيمة العقد، هو محل الخلاف حاليا، حيث يرفض اللاعب ما عرضه الزمالك، ويريد أن يحصل على كامل قيمة عقده بدون قيد أو شرط وبدون ربط ما يحصل عليه بالأداء.

وأكد رئيس اللجنة المؤقتة للزمالك، أن النادى حدد سقف التعاقد مع بن شرقى وفق ظروفه المالية، والكرة الآن فى ملعب اللاعب، إما أن يوافق على التجديد أو سيرحل فى نهاية تعاقده، لكن ستسعى اللجنة بكل قوة إلى بقاء اللاعب خاصة أنه عنصر مهم ومؤثر.

وفى الإطار نفسه، نفى لبيب ما تردد عن رفض عبدالله جمعة تجديد تعاقده، أو أن يكون المدير الفنى كارتيرون يعارض بقاء اللاعب بسبب عدم التزامه، وأكد لبيب أنه لا يمكن أن يبدأ تجديد تعاقد اللاعبين فى هذا التوقيت من الموسم، بسبب أهمية تركيز اللاعبين على لقبى الدورى والكأس، وسيكون فتح الملف فى نهاية الموسم وفق رؤية كارتيرون الفنية.

أما على صعيد فريق السلة، فمازال الزمالك ينتظر قرار اوجستى فى تجديد تعاقده كمدرب للفريق من عدمه، بعد أن أوضح المدرب أن رغبته الأولى الحالية هى العمل فى أوروبا حتى ولو فى منصب المدرب المساعد.

وتحسبا لأى احتمال، وضع الزمالك ثلاثة مدربين فى حساباته بدلا من أوجستي، ليتولى أحدهم قيادة الفريق فى الموسم القادم.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق