رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

إسنا الأقصرية على خارطة التحديث

كتب ــ جمال قرين

فى إطار المبادرة الرئاسية « حياة كريمة « لتطوير الريف المصرى يشهد مركز اسنا بالاقصر، والذى عانى لعدة عقود الإهمال والنسيان عملا دءوبا يسابق الزمن بهدف إنجاز المشروع بنهاية 2021 والذى يتم إنجاز بنوده من صرف صحى وتحديث لشبكات المياه وتوصيل الغاز وتطوير مراكز الشباب وانشاء مجمعات لخدمة المواطنين فى كل المجالات بالإضافة لرصف الطرق وبناء المدارس والاهتمام بتنمية الريف من خلال دعم الصناعات الصغيرة وتشغيل أكبر عدد ممكن من الشباب.

بداية يقول ابراهيم نصير رئيس مدينة إسنا: العمل بالمشروع العملاق «حياة كريمة» يجرى على قدم وساق فقد تم البدء بالفعل فى أعمال الحفر وتركيب شبكات انحدار الصرف الصحى بقرى الحلة وزرنيخ والكلابية وتم تسليم موقع محطة الرفع الخاصة بقرية زرنيخ واسنادها للشركة المنفذة .. كما تمت معاينة قطعة ارض بقرية الدير لإقامة محطة الصرف الصحى وفى قرية القرايا جنوب اسنا تم تسليم محطة الرفع للشركة المنفذة ايضا. وفى قرية الكيمان بالمطاعنة يتم الآن انشاء جناح بمدرسة الكيمان الابتدائية يضم 12 فصلا وجار الآن انشاء مجمع للخدمات على مساحة 800 متر يضم مركزا تكنولوجيا ومكتب بريد وتموين وشهرا عقاريا وسجلا مدنيا ومقرا للوحدة المحلية ووحدة تضامن اجتماعى..كما يتم الان تطوير مكتب البريد التابع لقرية الغريرة.

ويقول المهندس محمد الخطيب المشرف على تنفيذ مشروعات مبادرة حياة كريمة ان الاولوية لمشروعات الصرف الصحى المتعثرة حيث ان معظم قرى اسنا التى يبلغ عددها 27 بتوابعها يجرى العمل بها الآن.

وأضاف أن مركز اسنا كثيف من حيث عدد السكان الذى يصل الى قرابة 800 ألف لذلك هناك بعض المشاكل بالقرى بسبب الشوارع الضيقة والمبانى معظمها بالطوب الطفلى او اللبن مماتمثل صعوبة فى دخول المعدات فنضطر للعمل بأدوات أخرى نعتمد فيها على سواعد الرجال.

ويضيف لم يقتصر العمل على مشروعات الصرف الصحى، وانما نقوم الان بإنشاء مجمعات خدمية فى كل وحدة محلية.

ومن جانبه أكد العميد يحيى الرشيد رئيس الجهاز التنفيذى لمشروعات مياه الشرب والصرف الصحى بالاقصر ،انه جار الآن انشاء محطة معالجة كبيرة تخدم 6 قرى وتوابعها وهى قرية الكلابية وزرنيخ والحلة والدير والحميدات والهنادى وتتم الان اعمال الرفع المساحى والجسات تمهيدا لإعداد التصميم النهائى للاعمال المطلوب تنفيذها واسنادها للشركات المتخصصة .

كما التقت الاهرام عددا من مواطنى قرى اسنا ، حيث يقول محمد عبدالدايم مفتش اثار من قرية الحلة: بصراحة انا لا أصدق مايحدث وحينما شاهدت لافتة على مدخل القرية تشير الى بدء تنفيذ مشروع الصرف الصحى بقريتنا، غمرتنى فرحة شديدة ودعوت فى نفسى للرئيس السيسى الذى يفاجئنا كل يوم بالجديد..حقيقى مبادرة حياة كريمة افضل حاجة بتتعمل الآن منذ اكثر من 50سنة ،وهذه المبادرة بتذكرنا بالوحدات المجمعة التى بناها الرئيس الراحل جمال عبد الناصر.

ويكمل محمود ابوسليم مدير مدرسة ثانوى بقرية الدير، بصراحة مايحدث الان بقرى اسنا خاصة الدير التى يبلغ عدد سكانها اكثر من 70الف نسمة اعجاز لم يكن ليحدث لولا قناعة الرئيس السيسى بأهمية الريف المصرى وفى القلب منه قرى الصعيد التى عانت الاهمال والحرمان عقودا طويلة.

ويشير محمود الاقرع مواطن من قرية الهنادى الى ان اهم مشروع بالنسبة للمواطنين هو الصرف الصحى وتطوير شبكات المياه والغاز . ومن ناحيته كشف النائب وائل الامير بمجلس الشيوخ ،أن المبادرة جاءت فى موعدها وأكدت أنه الرئيس الوحيد من بعد ثورة 1952الذى أعطى الصعيد أهمية قصوى، ولم يفرق بينه وبين بقية المحافظات ويعتبر الصرف الصحى هو المطلب الاول لاهالينا بدائرة اسنا يليه الوحدات الصحية ومراكز الشباب. وتختتم النائبة زينب السليمى بمجلس النواب: نحن فى مركز اسنا سعداء جدا ونعتبر مايحدث حلما تأخر تحقيقه لأن اسنا لم تشهد تنمية او تطويرا منذ عدة عقود وبصراحة كانت منسية طوال 50 سنة الماضية.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق