رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

الكاكاو.. صاحب السعادة

رانيا رفاعى

ثمة مليارات من البشر فى كل أنحاء العالم، مدينون لرجل فى أمريكا الشمالية، اكتشف قبل ٢٠٠٠ عام شجرة الكاكاو، ليقع الكوكب كله بعد ذلك أسيرا فى غرام تلك الحبة السمراء، التى باتت اليوم ترتبط بالحب والمزاج الجيد والدفء وفرحة الأطفال والأعياد والمناسبات السعيدة..

هذه الأيام يتم حصاد محصول الكاكاو من أراضى أهم الدول المصنعة له، وعلى رأسها كوت ديفوار وغانا، ليدخل فى وصفات ومشروبات أو يصبح مكعبات من الشيكولاتة  أو برطمانات من الشيكولاتة سهلة الفرد، التى يذوب فيها الكبار قبل الصغار.

الغريب فى الأمر أن الكاكاو عند اكتشافه كان يحضر كمشروب، تضاف له البهارات الحريفة لإضفاء نكهة عليه، وتعرف الكاكاو على السكر والحليب بعدما عرفه الإسبان، الذين قصروه على أنفسهم لحوالى مائة سنة‫.‬.

وثمرة الكاكاو بديعة الشكل فى كل مراحلها فى النمو وحتى عند التحميص، ولها سكين خاص بها لفتحها وتقطيعها وتستخلص منها مادة دهنية هى زبدة الكاكاو وتحمص الحبوب لتدخل فى صناعة الشيكولاتة.

والكاكاو من أغنى العناصر الغذائية التى تحتوى على مضادات أكسدة‫،‬ لذلك فهو يفيد فى الحماية من تصلب الشرايين و أمراض القلب ويساعد فى منع تأكسد الكوليسترول الضار فى الجسم، كما أنه دخل فى وصفات علاج الحمى وضيق التنفس وثبتت فعاليته فى الوقاية من أمراض كثيرة أهمها السرطان.



 

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق