رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

تطبيقات خارج الصندوق!

دينا عمارة

عالم «أندرويد» و«آى فون» تفوقا على الخيال، وأصبحت تطبيقاتهما تذهل المبرمجين أنفسهم قبل أن تذهل المستخدمين، ولا ننكر أن معظم التطبيقات المتوافرة على هواتفنا الذكية، مفيدة حقا وذات قيمة، فهى تنجز لك بعض الأعمال، وتساعدك فى التواصل مع الآخرين، ومع ذلك، هل تعلم أن هناك أيضا مجموعة كبيرة من التطبيقات التى تجعلك تتساءل عما كان يفكر فيه المطور وهو يبتكر هذا التطبيق, وما الفائدة من ورائه؟ سنلقى نظرة على بعض التطبيقات الغريبة حقا التى غزت عالمنا اليوم.

«الـ «لا شىء» هو «كل شىء».

التطبيق الأول فى قائمتنا هو أحد أغرب التطبيقات التى صادفناها على الإطلاق, فكما يوحى الاسم، فإن التطبيق لا يفعل شيئا على الإطلاق، وبمجرد تشغيله, ستظهر شاشة رمادية فارغة على هاتفك, مع عدم كتابة أى شيء فى المنتصف, فلا توجد أزرار ولا قوائم, ولا حتى طريقة للتفاعل مع التطبيق، فهذه الشاشة الفارغة ستحافظ على جميع الإشعارات بعيدا حتى تتمكن من التخلص من فوضى عقلك. ومع ذلك, هناك رمز سرى يمكنك إدخاله لجعل التطبيق يفعل شيئا ما عند تشغيله, إذ يمنحك فرصة إدخال كود معين لتنتقل بعدها إلى مقطع فيديو عشوائى مدته 10 ساعات حتى تتمكن من مشاهدته لإراحة عقلك والاسترخاء.

أرسلنى إلى الجنة

هو تطبيق يجب استخدامه على مسئوليتك الخاصة, واسمه «سمث» وهو اختصار لجملة «Send me to heaven»

أو «أرسلنى إلى الجنة», فهو عبارة عن لعبة رياضية يقوم فيها اللاعب بإلقاء هاتفه المحمول لأعلى مستوى ممكن, وكلما زاد مقدار الارتفاع, زاد عدد النقاط التى يحصل عليها, ويمكن تحدى الأصدقاء لمعرفة من يحصل على أعلى الدرجات ويتصدر لوحات الفائزين, ومن سينتهى به الأمر إلى تدمير هاتفه!يمكن أن يجلب «سمث» لمستخدميه إحساسا بالمغامرة, خاصة أولئك الذين يشعرون بالملل الدائم وهم يجلسون فى منازلهم فى أثناء ساعات الإغلاق الطويلة, ويجب التمرن على القيام بهذه الخطوة تدريجيا قبل بدء المنافسة.

مليون دولار

هل تساءلت يوما عن شعورك وأنت تحمل مليون دولار بين يديك؟ تطبيق «مليون دولار», هو أحد التطبيقات المجنونة الجديدة على أجهزة «آى فون», الذى يمنحك الشعور بالثراء من خلال إمكانية «عد» مبلغ مليون دولار فى أى وقت تريد. وبمجرد فتح التطبيق, يمكنك البدء فى «عد» الأموال وستحصل على فواتير بقيمة 50 دولارا أو 100 دولار, ويمكنك الاستمرار حتى تصل إلى المليون. يمكن للمستخدمين أيضا تشغيل بعض أغانى الهيب هوب فى الخلفية أثناء حساب الأموال, تماما كما يفعل مغنو الراب.

دردشة وهمية

«الرؤية البصرية هى أساس التصديق», لكن مع تطبيق «محادثات الدردشة الوهمية», ربما عليك أن تفكر مرة أخرى فى هذه المقولة, فمن خلال هذا التطبيق, يمكنك إنشاء ملف تعريف مزيف وإجراء محادثات وهمية على تطبيق «واتساب» مع أشخاص وهميين, ولكنها ستبدو للآخرين حقيقية تماما.

يتيح التطبيق أيضا إجراء رسائل صوتية ومكالمات مزيفة, كما يدعم استخدام الرموز التعبيرية, ويمنحك التطبيق فرصة تجنب التحدث إلى شخص ما بالتظاهر بإجراء المحادثات الوهمية لتبدو كما لو كنت مشغولا. لكن هناك جانبا مظلما, إذ يعطى فرصة استغلال المحادثات الوهمية لابتزاز الأشخاص والتسبب فى المشكلات.

هل هو مظلم بالخارج؟

شيء واحد تفعله هذه التطبيقات الغريبة, هو جعل الناس أكثر اعتمادا على التكنولوجيا, إذ يعد تطبيق «هل هو مظلم بالخارج؟», أحد أكثر التطبيقات غرابة التى تساعد الناس على أن يكونوا أكثر كسلا, وهو مصمم خصيصا للأشخاص الذين يقضون فترات طويلة جدا وربما أياما, محبوسين داخل منازلهم مقيدين بألعاب الفيديو, لدرجة أنهم لم يعودوا مدركين ما إذا كان الوقت نهارا أم ليلا؟ يمكن لهؤلاء الأشخاص أن يسألوا التطبيق, المتصل بتنبؤات الطقس فى المنطقة من خلال موقع الهاتف، وسيخبرهم ما إذا كانت الشمس لا تزال موجودة أم لا.

أفصل.. لتتصل

من الآن فصاعدا, لا داعى للقلق بشأن ما ستكتبه على مواقع التواصل الاجتماعى أو ما ستقوم بالإعجاب به، إذ يمنحك تطبيق «بينكي» حرية إرضاء شهيتك للتفاعل دون الحاجة إلى القلق بشأن أى من العواقب, أو الدخول فى مناقشات لا طاقة لك بها.

«بينكي» هو أحد تطبيقات الوسائط الاجتماعية, لكنه يزيل العنصر الاجتماعى من المعادلة, بمعنى أن كل هذه التفاعلات لن يراها أحد سواك. «إنها متعة التواصل بكل الخصوصية التى تتمنى أن تحظى بها», هكذا يقول الأمريكى دان كورتز, مطور التطبيق, فبمجرد تنزيله, ستجد عددا لا حصر له من الصور والمنشورات على «التايم لاين» الخاص بك. تماما مثل التطبيقات الحقيقية, ويمكنك التفاعل معها كما تحب. قد يكون «بينكي» مفيدا لعلاج مرضى الإدمان على الهواتف الذكية, وتطبيقات «السوشيال ميديا»، الذين يحاولون البعد عنها شيئا فشيئا للحد من أضرارها.

عذر مزيف

هو التطبيق المثالى للتخلص من المكالمات الهاتفية المحرجة, إذ يقوم بتشغيل أصوات مزيفة أثناء مكالمة هاتفية غير مرحب بها والتى ستمنحك ذريعة لإنهاء المكالمة, مثل إصدار أصوات الطرق على الباب, أو بكاء طفل بجانبك, أو أنبوب ماء مكسور, أو حتى أصوات لسرب من النحل يهاجمك!

«قيلولة» أثناء العمل

هل أجهدت نفسك الليلة الماضية وتحتاج إلى أخذ قيلولة فى مكتبك؟ كيف ستفعل ذلك دون أن يشعر بك أحد؟ حسنا, يمكنك القيام بذلك باستخدام تطبيق «قيلولة فى العمل» الذى يعيد إنشاء أصوات النقر والماوس وحفيف الأوراق, لجعل الأمر يبدو وكأنك تعمل بجد! ولكن هل ينجح ذلك إذا كان مكتبك فى مكان مفتوح؟

«منبه شخصي»

الأكثر غرابة والأكثر روعة فى الوقت نفسه هو تطبيق «ووكي», فهو معنى بالأساس بتقديم خدمة مكالمات إيقاظ، إذ يجب على المستخدم تحديد الوقت الذى يرغب فيه بالاستيقاظ، ثم يترك باقى المهمة على التطبيق, ففى تمام الوقت المنشود, سوف يحظى صاحب التطبيق بمكالمة من شخص غريب سيظل يتحدث معه حتى يستيقظ فعلا ويبدأ يومه!

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق