رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

تقلص سكان اليونان

أثينا ــ عبدالستار بركات

تقلص عدد سكان اليونان فى عام ٢٠٢٠، بأعلى معدل سجلته هيئة الإحصاء اليونانية، منذ عام ١٩٣٢، حيث تم تسجيل نحو ١٣٢ ألف حالة وفاة، فى الوقت الذى تم فيه تسجيل 85 ألف و600 مولود، وبانخفاض عن الرقم الذى تم تسجيله عام ٢٠١٩.

ويتوقع المراقبون مزيدا من التراجع السكانى فى اليونان خلال العام الحالى ٢٠٢١،  وأظهرت بيانات التسجيل بالفعل أنه فى الأسابيع الأولى من العام، تم بالفعل تسجيل 22 ألف حالة وفاة، مقابل 13 ألف و600 حالة ولادة فقط.  

وأطلقت الحكومة، لأول مرة، منحة بدل الولادة، من أجل تقديم حافز قوى لزيادة معدل المواليد، ولكن تنفيذ هذا الأمر تزامن فى الواقع مع  وباء كورونا، الذى لا يسمح بتحقيقه على أرض الواقع.

ووفقا للإحصائيات، فإنه فى عام ٢٠١٠، ومع دخول اليونان فى أزمة اقتصادية وآلية الإنقاذ الأوروبية، تجاوز عدد الوفيات عدد المواليد بمقدار ٤٦٧١ شخصا، ومنذ ذلك الحين ، صارت ظاهرة تتفاقم أرقامها سنويا، وبلغت ذروتها فى العام الماضى، حيث تم تسجيل تجاوز عدد الوفيات عدد المواليد بنحو 273 ألف شخص خلال ١٠ سنوات، وهو عدد سكان مدينتين يونانيتين كبيرتين للغاية.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق