رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

موسيمانى لم يسلم من عواصف الانتقادات

بيتسو موسيمانى

أستوديوهات التحليل تسهم فى الهجوم.. والمدير الفنى يرد عبر إعلام بلاده

 

لم تشفع البطولات الثلاث التى حققها بيتسو موسيمانى مع الأهلى، فى استمرار الانتقادات السلبية الموجهة إليه ونالت منه حتى قبل تسلم المهمة رسميا.

يعد بيتسو موسيمانى المدير الفنى للاهلى، رابع مدرب يقود القلعة الحمراء فى مونديال الأندية بعد البرتغالى مانويل جوزيه، وحسام البدرى، ومحمد يوسف فى سابقة أولى بالتعاقد مع مدرب أجنبى من داخل القارة السمراء.

الأهلى تُوج مع الجنوب افريقى بدورى أبطال إفريقيا للمرة الأولى منذ 2013، كما أكمل مع الفريق التتويج ببطولة الدورى، ولم يخسر أى مباراة، وحقق بطولة كأس مصر الغائبة عن دولاب النادى منذ 2017.

ورغم تحقيق الألقاب الثلاثة، لم يسلم المدير الفنى من رماح الانتقادات الفنية والإدارية، وبصفة خاصة داخل استوديوهات التحليل والبرامج الحوارية بالتليفزيون الخاص. ولعل ما قاله مجدى عبدالغنى عضو اتحاد الكرة السابق، يعد مثالا صارخا على ذلك عندما انتقد التعاقد مع مدير فنى من جنوب إفريقيا.. وعلى نفس الوتيرة، قال إبراهيم حسن مدير الكرة بفريق الاتحاد فى احد البرامج: «جنوب إفريقيا بلد محترم فى كرة القدم، لكن مصر لم تخل من المدربين».

وباتت الفرصة مواتية لاستمرار الانتقادات عقب الهزيمة من بايرن ميونيخ، وهى الأولى لبيتسو مع الأهلى، وفند أحمد سامى المدير الفنى لفريق سموحة، ما وصفه بأخطاء موسيمانى فى المباراة.. وقال سامي: لعب الأهلى أمام أفضل فريق فى العالم، لكن كان من الممكن الظهور بشكل أفضل.. كما أتعجب من عدم قيام بيتسو بالاعتماد على رأس حربة صريح،للقيام بدور محطة ارتكاز أمام مرمى المنافس.

وفى نفس السياق، خرجت تصريحات رضا عبدالعال المدير الفنى السابق لفريق طنطا، حيث قال: «أرى نفسى أفضل مدرب فى مصر.. وادعى رضا أن مدرب الأهلى محدود من الناحية التكتيكية».

فى حين قال ضياء السيد مدرب الأهلى السابق: إن نتيجة مواجهة الأهلى وبايرن ميونيخ الألمانى فى نصف نهائى مونديال الأندية تعتبر طبيعية.

وأضاف ضياء قائلا: الأهلى اظهر الخوف أمام فريق بايرن ميونيخ، نتيجة تحفظ ورعب موسيمانى من المواجهة ولم يمنح اللاعبين الثقة بشكل أفضل.

فى المقابل رد المدير الفنى للاهلى للمرة الأولى على تلك التصريحات أخيرا عبر صحيفتى «سويتين» و»تايمز لايف» فى جنوب إفريقيا وقال بيتسو: « هذه أول خسارة لى مع الأهلى منذ قيادتى للفريق قبل عدة أشهر، أنا أكره الخسارة، تحضرنا بشكل جيد، ولكن يجب أن نتقبل أن المنافس كان بايرن ميونيخ».

وتخطت نسبة نجاح المدير الفنى 78 % مع الأهلى، ولدى موسيمانى الفرصة للفوز بكأس السوبر الإفريقى أمام بركان المغربى، والسوبر المحلى وفى حالة حصد البطولتين سيكون بالتأكيد موسما تاريخيا له مع الأهلى.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق