رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

ترامب يضع أمريكا فى مأزق 14 مليون أمريكى بلا إعانة.. وشبح الإغلاق يلاحق الحكومة الفيدرالية

واشنطن ــ وكالات الأنباء

عاش ملايين الأمريكيين أمس فى كابوس حقيقي، حيث انتهت استحقاقات إعانات البطالة الخاصة بهم بعد أن رفض الرئيس الأمريكى دونالد ترامب التوقيع على قانون بقيمة 2.3 تريليون دولار من المساعدات لمكافحة الوباء وحزمة الإنفاق بحجة أن القانون لم يقدم ما يكفى لمساعدة المواطنين فى حياتهم اليومية.

وقضى الرئيس الأمريكى يوم عيد الميلاد فى لعب الجولف بناديه فى «ويست بالم بيتش» بولاية فلوريدا بينما يواجه ملايين الأمريكيين خطر فقدان مزايا إعانة البطالة واحتمال إغلاق جزئى للحكومة الفيدرالية خلال أيام بسبب رفضه التوقيع على حزمة المساعدات.

وفاجأ ترامب أعضاء الحزبين الجمهورى والديمقراطى عندما أعلن على غير المتوقع عدم رضاه عن خطة الإنفاق التى توصل إليها أعضاء الكونجرس بعد شهور من المفاوضات. ويقدم مشروع القانون 892 مليار دولار إعانات لمواجهة تداعيات فيروس كورونا و1.4 تريليون دولار مخصصات حكومية اعتيادية.

وقال ترامب، الذى لم يعترض على بنود مشروع القانون قبل طرحه للتصويت بمجلس النواب والشيوخ، إن الحزمة المالية تخصص مبالغ مالية ضخمة لمصالح شخصية ومساعدات أجنبية وإن المدفوعات المالية المباشرة لمعظم الأمريكيين والمحددة بمبلغ 600 دولار للفرد قليلة للغاية مطالبا برفعه إلى ألفى دولار.

وقال ترامب فى تغريدة على تويتر إنه تلقى العديد من المكالمات الهاتفية وعقد عدة اجتماعات فى ناديه، وحث المشرعين على منح الناس المزيد من المال. وقال «لماذا لا يريد الساسة منح الناس ألفى دولار، بدلا من 600؟ ليس خطأهم بل خطأ الصين. امنحوا شعبنا المال!» وذلك فى إشارة إلى فيروس كورونا الذى يعود منشؤه إلى الصين أواخر العام الماضي.

وبدون توقيع الرئيس على حزمة المساعدات للمتضررين من الفيروس سيفقد نحو 14 مليون فرد إعانة البطالة، وستتوقف الحكومة عن جانب من أعمالها اعتبارا من بعد غد الثلاثاء.

وقال مصدر مطلع لوكالة «رويترز» إن اعتراض ترامب على مشروع القانون فاجأ العديد من مسئولى البيت الأبيض، فى حين إن استراتيجية الرئيس المنتهية ولايته لمشروع القانون لا تزال غير واضحة، إلا أنه لم يستخدم حق النقض «الفيتو» عليها ولا يزال بإمكانه التوقيع عليها فى الأيام المقبلة.

بينما ذكر موقع «بوليتيكو» أن نواب الكونجرس ليس لديهم أى فكرة عما إذا كان الرئيس الأمريكى سيوقع على مشروع القانون أو يعترض عليه أو لا يفعل شيئا، مما سيؤدى إلى إغلاق الحكومة.

وقال فريق الرئيس المنتخب جو بايدن الذى لا يزال ترامب يرفض فوزه بانتخابات الثالث من نوفمبر إن بايدن قضى يومه فى منزله بولاية ديلاوير ولم يحضر أى مناسبات اجتماعية.

ويقضى الأمريكيون الآن عطلة عيد الميلاد على نحو لم يشهدوه من قبل فى ظل الجائحة التى أودت بحياة أكثر من 320 ألف أمريكى ووصول عدد الوفيات اليومى جراءها إلى أكثر من ثلاثة آلاف.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق