رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

الصين تهزم أمريكا اقتصاديا فى ٢٠٢٨

كتبت ــ نهى محمد مجاهد

فى ظل تصاعد الصراع الاقتصادى بين بكين وواشنطن وهيمنته على الاقتصاد العالمي،كشف مركز أبحاث الاقتصاد والأعمال أمس عن أن الصين ستتفوق على الولايات المتحدة كأكبر قوة اقتصادية على المستوى العالمى بحلول عام ٢٠٢٨، أى قبل خمس سنوات مما كان متوقعا فى ٢٠١٩، وذلك بعد أن تمكنت من تجاوز محنة جائحة كوفيد -١٩ بتفوق.

و أوضح مركز الأبحاث -الذى يتخذ من بريطانيا مقرا له- فى تقريره السنوى لآفاق النمو لـ ١٩٣ دولة أنه من المتوقع أن تتجاوز قيمة الاقتصاد الصينى عند قياسها بالدولار، قيمة الاقتصاد الأمريكى بحلول عام ٢٠٢٨، بعد أن تعافت الصين بسرعة من تداعيات كوفيد -١٩. ومن المتوقع أن تحقق نموا اقتصاديا بنسبة ٢٪ هذا العام، باعتبارها قوة اقتصادية صاعدة. وتوقع المركز انكماش الولايات المتحدة بنسبة ٥٪ هذا العام، وبالتالى فإن الصين ستعمل على تضييق الفجوة مع أكبر منافس لها.

وأكد أنه بشكل عام من المتوقع أن ينخفض الناتج المحلى الإجمالى العالمى بنسبة ٤،٤٪ خلال ٢٠٢٠، فى أكبر هبوط له منذ الحرب العالمية الثانية.

ونقلت صحيفة «الجارديان» البريطانية عن دوجلاس ماكويليامز، نائب رئيس مجلس إدارة مركز الأبحاث: «الخبر الكبير فى هذه التوقعات هو سرعة نمو الاقتصاد الصيني. ونتوقع أن تتفوق على الولايات المتحدة قبل خمس سنوات كاملة مما توقعناه قبل عام».

وأظهر ماكويليامز أن حصة الصين من الناتج الإجمالى المحلى العالمى زادت من ٣،٦٪ فى عام ٢٠٠٠ إلى ١٧،٨٪ فى عام ٢٠١٩ و من المتوقع أن يستمر فى النمو.

وأوضح ماكويليامز أنه مع ذلك، ستظل مستويات المعيشة فى الصين أقل بكثير مما هى عليه فى الولايات المتحدة ودول أوروبا الغربية، مشيرا إلى أنه فى الولايات المتحدة يبلغ متوسط دخل الفرد ما يزيد قليلا على ٦٣٠٠٠ دولار سنويا، بينما فى المملكة المتحدة يزيد قليلا على ٣٩٠٠٠ دولار. فى حين، أن متوسط دخل الفرد فى الصين سيتجاوز ١٢ ألفا فى الفترة المقبلة.

وأضاف ماكويليامز «الاقتصادات الآسيوية الأخرى تتقدم أيضا. أحد الدروس التى يجب ان توجه لصناع السياسة الغربيين، الذين كان أداؤهم سيئا نسبيا أثناء الوباء، هو أنهم بحاجة إلى إيلاء المزيد من الاهتمام لما يحدث فى آسيا بدلا من مجرد النظر إلى بعضهم البعض «.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق