رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

طلائع الجيش يقصى الزمالك من الكأس ويعمق جراحه بعد الخروج الإفريقى
«العشرى»خدع «باتشيكو» وحقق إنجاز التأهل للنهائى للمرة الأولى

> محمد الخولى تصوير:عصام شكرى

نجح فريق طلائع الجيش فى تعميق جراح الزمالك بإقصائه من الدور قبل النهائى لبطولة كأس مصر بعد التغلب عليه بثلاثة أهداف مقابل هدف فى مباراة الفريقين مساء أمس، ليخرج الزمالك هذا الموسم خالى الوفاض بخسارة الدورى وفقدان لقب الكأس، ومن قبله البطولة الافريقية، فيما حقق طلائع الجيش المفاجأة الكبرى غير المتوقعة بالفوز على الزمالك فى إنجاز تاريخى بالوصول لأول مرة لنهائى كأس مصر، بعد مباراة نجح خلالها طارق العشرى المدير الفنى للطلائع صاحب الطريقة الكروية المعروفة فى خداع باتشيكو البرتغالى المدير الفنى للزمالك وسحب البساط من تحت قدميه والتغلب عليه.

المباراة خرجت جيدة المستوى لم يقدم خلالها الزمالك العرض المنتظر منه، رافضا تجاوز محنته الاخيرة بعد الهزيمة من الأهلى وخسارته لكأس إفريقيا ليفقد بطولة جديدة ويخرج من الكأس، موجها ضربة موجعة جديدة لجماهيره بهذا الأداء والمستوى الضعيف. الطلائع كان ندا قويا وبادل الزمالك الهجمات، ولم يستطع الزمالك إيقاف طريقة العشرى المعروفة ولم يتمكن من إيجاد الحلول الهجومية ليحقق الفوز وذلك فى المباراة التى امتدت لـ120 دقيقة، حيث انتهى الشوط الأول بالتعادل الايجابى 1-1 وتقدم الطلائع بهدف احمد سمير، ثم تعادل شيكابالا للزمالك واستمر التعادل حتى نهاية اللقاء ليحتكم الحكم لوقت اضافي، تمكن خلاله الطلائع من تسجيل هدفين لكل من احمد سمير من ركلة جزاء، ثم عمرو مرعى من خطأ لحارس الزمالك، وإذا كان الطلائع قد استحق الفوز الذى أهداه له الزمالك، إلا أن المباراة شهدت تغاضى الحكم عن ركلة جزاء صحيحة له.

تعادل الركلات الحرة

جاء الشوط الأول جيد المستوى، شهد تبادلا للهجمات بين الفريقين ومع الدقيقة 36 ينجح أحمد سمير فى تسجيل هدف التقدم للطلائع إثر ركلة حرة سددها بيسراه لتسكن المرمى ليشعر الزمالك بعدها بخطورة موقفه ويهاجم، ومع الدقيقة 32 يخرج محمد أوناجم وينزل مصطفى فتحي، فى تبديل اضطرارى لفريق الزمالك ومع تواصل هجمات الزمالك ينجح الفريق فى إدراك التعادل المنقذ بهدف شيكابالا إثر ركلة حرة من نفس مكان هدف منافسه سددها فى المقص الأيسر لمرمى محمد بسام ليخرج الفريقان بالتعادل.

جاء الشوط الثانى أفضل من سابقه ومرت أول ربع ساعة، وكانت أخطر فرصة تسديدة لأحمد سمير مرت أعلى مرمى محمود جنش، وسط حصول الثنائى طارق حامد ومحمود علاء على بطاقات صفراء، واصل الفريقان المحاولات دون خطورة كبيرة على مرمى الفريقين ليستمر التعادل بينهما حتى نهاية الشوط الثانى، ويلجأ الفريقان لوقت إضافى حيث شهد الشوط الإضافى الأول، احتساب ركلة جزاء لصالح طلائع الجيش تقدم لها أحمد سمير ليسجل الهدف الثانى لفريقه وتصبح النتيجة 2 / 1 لصالح الطلائع وسط محاولات الزمالك بعد ذلك لإدراك التعادل دون جدوى وفى الدقيقة 112، سدد محمد ناصف كرة قوية تجاه مرمى الزمالك ليتصدى لها محمود جنش وسقطت الكرة من يده ليلحق بها عمرو مرعى مهاجم الطلائع ليسكنها داخل شباك الزمالك وفى الدقيقة 118 دفع باتشيكو المدير الفنى للزمالك بكريم بامبو فى محاولة لاستعادة نشاط الخط الأمامى لكن دون جدوى حيث تكتل الطلائع واحتفظ بتقدمه .

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق