رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

مصر تتقدم 55 مركزا عالميا فى مؤشر جاهزية الحكومة للذكاء الاصطناعى

كشف تقرير مؤشر «جاهزية الحكومة للذكاء الاصطناعي» الصادر عن مؤسسة «أكسفورد إنسايت» ومركز ابحاث التنمية الدولية عن تقدم ترتيب مصر فى المؤشر العام 55 مركزاً لتصبح فى المركز الـ 56 عالميا بين 172 دولة، مقارنة بالمركز الـ 111 بين 194 دولة فى عام 2019. ووفقا للتقرير فقد تم تطبيق منهجية قياس مدى استعداد الحكومات لاستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعى ارتكازا على ثلاثة محاور رئيسية، و33 مؤشرا والتى من أبرزها وجود استراتيجية وطنية للذكاء الاصطناعي، وقوانين حماية البيانات والخصوصية، واستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والخدمات الرقمية، والبنية التحتية للاتصالات، وتوافر المهارات الرقمية، وثقافة ريادة الأعمال. وأكد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أن الذكاء الاصطناعى يعد أحد اهم أولويات الحكومة المصرية فى الوقت الحالي، موضحا أن تحسن ترتيب مصر 55 مركزا خلال عام واحد يعكس مدى الجهود التى بذلتها الحكومة لتحقيق هذا الإنجاز، والتى من أبرزها التوسع فى تبنى التكنولوجيات الحديثة لتقديم خدمات مصر الرقمية؛ وتنفيذ مشروع ضخم لتطوير البنية التحتية للاتصالات باستثمارات تصل الى نحو 1.6 مليار دولار فى 2019 وتنفيذ المرحلة الثانية للمشروع فى العام المالى الحالى باستثمارات 300 مليون دولار، بالإضافة إلى تهيئة البيئة التشريعية والقانونية التى تحوكم استخدامات الذكاء الاصطناعى وذلك من خلال إصدار قانون حماية البيانات الشخصية الذى ينظم العلاقة بين مالك البيانات والمستخدمين.

وأكدت الدكتورة جلستان رضوان مستشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الدور التنموى الفعال للذكاء الاصطناعى فى جميع قطاعات الدولة المصرية سواء من الناحية الاقتصادية أو السياسية أو الاجتماعية، وتعدد الجهات المستفيدة من تطبيقات هذه التكنولوجيا، مشيرة إلى أن الحكومة تعكف حاليا على تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للذكاء الاصطناعى والتى تهدف إلى توطين التكنولوجيا واستخدام تطبيقات الذكاء الاصطناعى لتحقيق اهداف مصر التنموية فى المجالات الحيوية.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق