رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

5.7 مليار جنيه أقساط التأمين الطبى ودور مهم للشركات لمواجهة الفيروس

كتبت مها حسن

قال محمد عمران رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية إن إجمالى الأقساط التأمينية تضاعفت خلال الاعوام الخمسة الأخيرة من 16.2 مليار جنيه عام 2015 إلى  35.2 مليار جنيه فى 2019 بمعدل نمو يصل إلى 117%، فيما قفزت أقساط التأمين الطبى إلي 5.7 مليار جنيه مقابل مبلغ 1.9 مليار جنيه فى 2015 بمعدل تطور 200%.

جاء ذلك أمس خلال افتتاح المؤتمر الإقليمى السادس للتأمين الطبى والرعاية الصحية «صناعة التأمين الطبى والرعاية الصحية بين مواجهة الاوبئة وبدء التأمين الصحى الشامل مصر كنموذج».

وقال رئيس الرقابة المالية إن 71% من شركات التأمين قامت بتغطية جميع تكاليف عملائها فى جائحة كورونا.

وقال المستشار رضا عبدالمعطى نائب رئيس الهيئة إن التعويضات المسددة لحملة الوثائق فرع التأمين الطبى خلال السنوات الخمس الأخيرة بلغت 3.5 مليار جنيه فى مقابل مبلغ 1.2 مليار جنيه.

وقال علاء الزهيرى رئيس الاتحاد المصرى للتأمين ان حجم أقساط التأمين الطبى يزيد على 17% من اجمالى المحفظة التأمينية لجميع فروع تأمينات الممتلكات والحياة مشيرا إلى أن قطاع التأمين الطبى يلعب دوراً كبيراً فى دعم منظومة الرعاية الصحية الخاصة وإدارة المخاطر من خلال الخبرات الفنية والاكتوارية والقدرة المالية.

وقال شكيب ابوزيد الامين العام للاتحاد العام العربى للتأمين إن المنظومة الصحية فى كل البلدان لم تكن مستعدة لمواجهة جائحة بحجم كوفيد-19، خاصة مع طول مدة الحجر الصحى وعواقبه الاقتصادية الكارثية.

 وأكد ضرورة توسيع مساحة الشمول المالى ليشمل الفئات المحدودة الدخل عبر التأمين المتناهى الصغر، مما يتطلب أن تكون الأسعار فى متناول الفئات المحدودة الدخل وعقود تأمين مبسطة.

وأشار الدكتور إيهاب أبوالمجد رئيس الجمعية المصرية لإدارة الرعاية الصحية الى أن استحداث أبواب فى قانون التأمين الجديد لتنظيم شركات إدارة الرعاية الصحية والترخيص لها والرقابة عليها من قبل الرقابة المالية مما يكون له مردود ايجابى على قطاع التأمين.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق