رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

نماذج رائعة

أسفرت نتائج الثانوية العامة والأزهرية هذا العام عن قصص كفاح مشرفة لطلبة قدموا مثلا أعلى لشباب العالم فى قهر المستحيل، ومن واقع نجاحهم المبهر لاحظت الآتى:

1ــ التعامل مع منصات التواصل الاجتماعى بتوازن لتركيز الوقت للمذاكرة، وعدم الانشغال بالتعليق على أحداث سطحية أو ملاحقة أخبار أهل الفن، أو أندية الكرة أو الانغماس فى المسابقات المشبوهة أو مجاراة صداقات لا طائل من ورائها.

2ــ أصبح فى مقدور المواطن العادى عن طريق التكنولوجيا الحديثة أن يشارك بفاعلية فى حركة المجتمع بإبراز الإيجابيات والسلبيات بحيادية، فلولا فيديوهات مدتها دقائق أعدها هواة ما عرفنا بتلك النماذج الرائعة التى تألقت بعيداً عن الأضواء.. ومن واقع القصص النادرة أقدم من خارج الصندوق الاقتراحات التالية:

أولاً: إطلاق أسماء المتفوقين فوق العادة من الطلبة على الفصول ليكون ذلك مكافأة من المدرسة التى تخرجوا فيها، وحافزا للأجيال الجديدة، وهو اقتراح جديد وبدون تكلفة ونتائجه عظيمة.

ثانياً: عمل أفلام تسجيلية لنماذج التفوق المدرسى الخارقة المستمدة من الواقع تتضمن طريقتهم فى المذاكرة الصحيحة، وأسلوب إدارة الوقت، وكيفية تنظيم الإجابة فى ورقة الامتحان.

ثالثاً: أن يتضمن الكتاب المدرسى فى موضوعات القراءة والنصوص بمراحل الدراسة الابتدائية والإعدادية والثانوية، تلك النماذج الواقعية المحفزة للنجاح لتقتدى أجيال الطلاب بها، وتصوغها أقلام كبار كتابنا تحت عنوان «كفاح ونجاح».

وجدان أحمد عزمى ــ المحامى

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق