رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

تجربة ناجحة

بعد انتهاء ماراثون الثانوية العامه المصرية على خير وبتميز لم تحققه أكثر دول العالم تقدما وتطورا حق علينا ان نسترجع بذاكرتنا الهجوم العاتي الذي وجهته إلى وزير التربية والتعليم والتعليم الفني أصوات وأقلام عديدة ادعت خبرتها في المجال واتهمت الوزير بالكثير من التهم مثل العناد وعدم التخصص وطالبته بإلغاء امتحان الثانوية العامه هذا العام بادعاء حرصها على الطلبة وخوفها عليهم من الانتشار الوبائي لفيروس كورونا إذا حضروا الإمتحانات.

بعد انتهاء الامتحانات وإعلان نتيجة الثانوية العامه وسلامة ملايين الطلبة من العدوى نتيجة الإجراءات الإحترازية التي تبنتها وطبقتها الوزارة، فإنه يحق لوزير التربية والتعليم تقديم كشف حساب عن تجربته ونجاحه في إدارة صراع امتحان الثانوية العامة هذا العام حتى يسكت الألسنة والأقلام التي هاجمته هجوما عاتيا، وتستعد لمهاجمته العام القادم (كعادتها) لتطويره منظومة التعليم في مصر بدءا من العام القادم بتغيير نمط تفكير الطالب المصري ليتواكب مع أساليب دراسة وتفكير طلبة الدول الأكثر تقدما في مجال التعليم لتنمية القدرة على التفكير والابتكار بدلا من تزكية القدرة على الحفظ، حيث يتبخر في الهواء كل ما تم حفظه بمجرد اداء الامتحان، كما سيقضي الوزير على الدروس الخصوصية وتحل محلها مجموعات تقوية في المدارس ليتيح للمدرسين مصدر دخل إضافيا بدلا من خرق القانون بالدروس الخصوصية مع توفير جميع الكتب الدراسية إلكترونيا، وبذلك يتم سد أخر معاقل مافيا طباعة الكتب المدرسية التي فشل جميع وزراء التربية والتعليم السابقين دون استثناء في مواجهتها والقضاء عليها.

لواء بالمعاش ــ على الببلاوى

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق