رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«إليو ديانج» فى حوار لا تنقصه لحظة جرأة: الأهلى كبير الأندية المصرية والإفريقية.. والأرقام لا تعرف الكذب

ممدوح فهمى
إليو ديانج

► شرف لأى لاعب الانضمام لبطل مصر.. ولا تعليق علي انسحاب الزمالك من الدوري

► لن نفرط في اللقب الإفريقى.. ومواجهة الوداد تحسم فى اللحظات الأخيرة

 

 

 

مع قرب استئناف النشاط الكروى فى مصر.. بدأت وسائل الإعلام الإفريقية تلقى الضوء على نجومه المحترفين فى بلاد الفراعنة، وكان نجم الأهلى ومنتخب مالى إليو ديانج أحد هؤلاء النجوم الذين حرصت الصحف والمواقع فى بلاده على إلقاء الضوء عليه، وبالتحديد موقع «بامادا نت»، الذى أجرى حوارا شاملا ووافيا مع النجم الأسمر حول كل شيء سواء فيما يتعلق بالأهلى بشكل خاص أو الكرة المصرية بصفة عامة.

وأكد ديانج فى حواره مع الموقع أن الجميع يعلم أننى كنت لاعبا فى مولودية الجزائر، ووقعت عقدًا لمدة عامين معه، لكننى استمررت لمدة موسم واحد فقط، حيث كان وكيل أعمالى على اتصال مع أندية أخرى، بما فى ذلك الفرق الأوروبية وكان من تدابير القدر أن الفريق الوحيد الذى قبل شروط المولودية هو الأهلى، وبالفعل حضرت لمصر فى 5 يوليو من العام الماضى ووقعت مع الشياطين الحمر، ولابد من الاعتراف بأنه منذ أن انضممت إلى الفريق كل شيء يسير على ما يرام مع الإدارة، خاصة مع المدرب رينيه فايلر الذى كان صبورًا جدًا معى، ونحن فى الأهلى عائلة، وهو الأكثر شعبية ونجاحا فى مصر، ومجموع بطولاته بـ 88 لقبًا محليا و20 كأسًا قارية، بما فى ذلك ثمانى بطولات دورى أبطال إفريقيا، وأنا فخور باللعب ضمن صفوفه.

وأضاف أن بطولة الدورى ستعود من جديد مع تدابير احترازية شديدة من قبل الاتحاد المصرى لكرة القدم والأهلى جاهز بالفعل وسيفعل اللاعبون كل شيء للحفاظ على لقب الدورى داخل قلعة الجزيرة، خاصة أن الأهلى هو الأول برصيد 49 نقطة، مقابل 33 للمقاولون العرب صاحب المركز الثانى، و32 لبيراميدز الثالث، ويشارك فى البطولة 18 ناديا.

وأوضح أنه لا يعرف بالضبط موقف الزمالك من مسابقة الدورى، وقال:» أنا مجرد لاعب ولا أستطيع أن أقول أى شيء عنه، المهم بالنسبة لى هو استئناف البطولة، لقد انتظرنا طويلا ونريد العودة إلى الملعب.

وتابع ديانج:»لقد كان توقف النشاط الرياضى فى الفترة الماضية أمرا صعبا لست معتادًا على البقاء فى المنزل طوال الوقت، كنت أشعر بالملل كثيرًا... لحسن الحظ، أعطانا المدرب فايلر تدريبات نقوم بها فى المنزل..تحدثت مع أصدقائى عبر الشبكات الاجتماعية ومع العائلة، الآن لا بأس لقد استأنفنا التدريب الجماعى، لكن ارتداء القناع ما زال إلزاميًا هنا بصراحة، القناع يزعجنى لكن ليس لدى خيار».

وقال :» احترامًا لتعليمات السلطات الصحية، تم حجز جميع لاعبى الأهلى بالمنزل.. كل لاعب لديه برنامج تدريبى من خلال مجموعة «الواتس اب» للنادى والمدرب فايلر تأكد من ذلك. لم يكن لدينا مشاكل خاصة فى أثناء الحجر»، وأضاف:»المواجهة ضد الوداد البيضاوى فى نصف نهائى دورى أبطال إفريقيا ستكون صعبة للغاية وسيستمر اللقاء حتى اللحظات الأخيرة لتحديد الفريق الصاعد، ومن وجهة نظرى فإن الفريق الذى سيسجل أولا سيكون لديه فرصة جيدة للفوز. وبالنسبة لقرار الكاف فليس أمام الأهلى خيار سوى قبوله، وسنقاتل حتى نتوج باللقب».

وأوضح:»الدورى المصرى بطولة رائعة وتتطلب الكثير من العمل وأقر بأنها تساعدنى على التقدم وهى احترافية للغاية، والمسابقة منظمة بشكل جيد، والجمهور ساحر والمسئولون لديهم الطموح، وما جذبنى حقًا بشأن الجمهور المصرى هو أنه مستعد لأى تضحية من أجل تطوير ناديه، وبالنسبة لأدائى فلم تكن البداية سهلة، ولكن بعد ذلك وجدت نفسى والمدرب جعل الأمور أسهل بالنسبة لى.

وتابع:»البطولة فى مصر احترافية وهذا ليس هو الحال فى مالى. ثم لا يدخر المسئولون جهدا من أجل نجاح أنديتهم. أيضا، يعمل مديرو النادى، بالتعاون مع المشجعين من أجل تحقيق النجاح، وهذا ما ينقص مالى، ليس فقط لأن الأندية فى مالى تفتقر إلى الوسائل، ولكن المسئولين أيضا لا يعطون أنفسهم الوسائل لتحقيق طموحاتهم، وبالتالى من الصعب تحقيق نتائج فى ظل هذه الظروف.

وقال ديانج: »طموحى بسيط للغاية ارتداء قميص مالى بأسرع وقت ممكن، وسأستمر فى الجهد أكثر حتى أعالج أى نقص فى الأداء من أجل الانضمام اليه، لاسيما أن ثقتى بنفسى كبيرة، لست على اتصال مع مدرب منتخب بلادى محمد مجسوبه، وأنا لا أعرفه كثيرا، لكنى أقدر العمل الذى يقوم به المنتخب، إنه أمر مشجع للغاية خلال كأس إفريقيا للأمم الماضية، لقد منح الثقة لجيل الشباب من اللاعبين الذين أدهشوا الجميع، وقد خرج الفريق من دور الـ16 ضد كوت ديفوار بالخسارة بهدف للاشيء، لكنه أظهر صورة جميلة جدًا تبشر بغد أفضل».

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق