رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

المحاولة البديلة

يعيش طلبة الثانوية الأمريكية معاناة كبيرة، ولا أحد يشعر بهم وسط الضوضاء والضجيج السائد حاليا فى كل ما يتعلق بالعملية التعليمية فى مصر.. إن الثانوية الأمريكية لها طابع مختلف تماما، فليس لها منهج محدد، وإنما تعتمد على المعلومات العامة والمراجع وكتب البحث والملاحظة والتدقيق، فالطالب تلزم له عدة امتحانات على مدى سنوات حتى يحصل على الدرجة المطلوبة، ولكن للأسف جاءت الرياح بما لا تشتهى السفن فقد تم إلغاء آخر ثلاثة امتحانات فى شهر مارس ومايو ويونيو بسبب كورونا، وهناك العديد من طلبة السنة النهائية لم يدخلوا الامتحان أصلاً وبالذات طلبة سات ٢ وهو المؤهل لدخول الكليات العملية كالطب والهندسة، وبذلك اصبح مستقبلهم فى مهب الريح، وبعد تعدد الشكاوى من أولياء الأمور تردد أن د. طارق شوقى وزير التربية والتعليم وضع خريطة طريق وتوصيات بشأن قبول طلاب الثانويه الأمريكية تتضمن الاستعانة بدرجات أعمال السنة gpa وكذلك امتحانات القبول وإتمام دراسة المواد المؤهلة للكليات العملية فى المدارس، ولكن للأسف وبعد مرور ما يقرب من شهرين نفت جميع المدارس أى معلومة بهذا الشأن، ثم ظهرت بارقة أمل أخرى حيث أعلن «الكولج بورد» الأمريكى عن اختبار أستثنائى فى شهر أغسطس المقبل كبديل للطلاب عن الغاء الامتحانات السابقة، ولكن أحلام الطلبة اصطدمت بضرورة أن يعتمد الوزير هذه «المحاولة البديلة» عن كل المحاولات الملغاة حيث تنص اللوائح على أن تكون آخر محاولة فى نهاية شهر يونيو، ويتوقف اعتمادها على قرار من الوزير، وكل ما نرجوه أن يجد هذا المطلب العادل صدى لديه.

إيهاب ناصر

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق