رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

مخلفات «كورونا»

للحد من انتشار وباء «كوفيد-19» استخدمت وسائل الحماية الشخصية من كمامات وقفازات ومناديل وزجاجات المطهرات، وهى مواد بلاستيكية غير قابلة للتدوير وتستخدم مرة واحدة، مما يؤثر بشكل لافت على البيئة والصحة العامة، ولوحظ تزايد هذه المخلفات البلاستيكية على الشواطئ بعد التخلص غير الآمن منها، وإلقائها على الأرض مباشرة، كما ازدادت كميات هذه المخلفات الطبية سواء من المستشفيات أو الأفراد بمعدلات كبيرة تصل إلى أربعة أضعاف الكميات قبل الوباء، ومما يذكر أن هذا الفيروس يعيش 72 ساعة على المواد البلاستيكية مقارنة بـ 24 ساعة على الورق والأقمشة، ومعظم المواد البلاستيكية مصنوعة من المطاط «اللاتكس» ويتم التخلص منها بالحرق أو تركها فى كمائن بجوار المدن أو التسلل عبر الأنهار إلى البحار والمحيطات، وكلها تسبب آثارا مدمرة على البيئة والثروة البحرية والبرية، ويجب وضع قواعد مقيدة لطرق جمع هذه المخلفات البلاستيكية لمنع انتشار الوباء، والتخلص الآمن منها واستخدام بلاستيك دائرى يمكن تدويره.

د. جمال سعيد ــ جامعة الفيوم

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق