رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

فى قنا قديما.. مشاهير القراء ضيوف حفلات الزفاف

كتب ــ خالد مبارك

الأعياد تبدل حالها، ولم يعد هناك مجال للتجمعات احتفالا بزفاف الأنجال. ولكن حتما، ولو بعد حين ستعود الأمور إلى عهدها القديم. فحفلات عقد القران والزفاف شهدت تاريخيا الكثير من التحولات، وتأثرت على مدار الأزمنة بالتغييرات الاقتصادية والاجتماعية، وباختلاف العادات بين أهل الحضر والمدن.

ومن العادات التى كانت فى يوم ما شائعة ومحمودة، ولكنها باتت نادرة هذه الأيام، ما كان يقوم به أهل محافظة قنا، وتحديدا مركز قوص، من إحياء ليالى الزفاف بقراءة القرآن الكريم وباستضافة كوكبة من مشاهير القراء.

فمن الليالى التى لاينساها أهالى قوص، رغم مرور نحو سبعة عقود عليها، ما كان من زفاف عبد الحميد على عودة، الشهير بالحاج الجناينى، وهو من أعيان التجار. فالأجيال تتناقل أخبار هذا الزفاف الذى أقيم على ليلتين، أحياها كبار مشايخ القراء. فالليلة الأولى، أحياها الشيخ عبد الباسط عبد الصمد، والليلة الثانية كانت من نصيب قراءات الشيخ محمد صديق المنشاوى ووالده الشيخ صديق المنشاوى، وثلاثتهم من مشاهير القراء.

واستمر الحاج الجناينى فى السنوات اللاحقة على زفافه فى إحياء الليالى القرآنية كل عام. ويوضح نجلا الجناينى، الحاج على والحاج عرفة، أن إحياء الليالى القرآنية كان مرتبطا فى الأساس بالمناسبات الدينية المختلفة  كالمولد النبوى الشريف ومولد السيد أحمد الطواب. واللافت، كان عادة أهالى قوص قديما التبرك بالقرآن فى ليالى الزفاف، وهى العادة التى مازالت بعض الأسر، وإن كان عددها محدودا تلتزم بها فى الوقت الحاضر. وكانت قوص قد أخرجت عددا كبيرا من القراء أصحاب الأصوات العذبة مثل الشيخ كمال أنيس والشيخ جحجاح والشيخ محروس الخريصى ومن الأجيال الحالية الشيخ عبد الوهاب.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق