رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

هدير الأمواج يكسر صمت «كورونا»!

عاطف المجعاوى عدسة ــ خالد رشد

الساحل الشمالى صار اليوم وحيدا يئن من فراق رواده وزائريه الذين كانوا يتوافدون عليه مع بداية الصيف من كل عام، خاصة فى الأعياد ليستمتعوا بجمال الطبيعة الفريدة التى يتميز بها شاطئ الساحل الشمالى عالميا، حيث سكت صخب المصطافين وصداهم على صفحة المياه التركوازية وافتقدت الرمال البيضاء مشاهد مرحهم ولعبهم وأيضا جلساتهم الهادئة المتأملة فى أوقات أخرى، لتنفرد أصوات هدير الأمواج وارتطامها بصخور الشاطئ، حتى عاد المشهد كسابق عهده منذ مئات السنين قبل أن تخطو إلى هذا الشاطئ أقدام ملايين الرواد.

فالساحل الشمالى الغربى الطويل، الممتد بطول 450 كيلو مترا والمتراصة فى أجزاء منه قرى سياحية يتجاوز عددها 120 قرية، يشهد اليوم حزمة من الإجراءات الإجبارية الاحترازية التى تحول دون وصول عشاقه إليه خوفا من ارتفاع مؤشر العدوى بينهم بسبب فيروس «كورونا»، ويأمل فى استعادة زواره من المصطافين قريبا بعد زوال الوباء.

 





رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق