رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

فى العراق .. مقاومة «كوفيد ـ19» بالكوميديا

بعد ما تبين من أن دعاوى الإلتزام والتحذيرات الرسمية للوقاية من وباء «كورونا» المستجد لم تردع العراقيين، ولم تقنعهم بالالتزام التام، لجأ الفنانون العراقيون إلى الكوميديا لتوعية جمهورهم بخطر الوباء.

فسرعان ما انتشرت أعمال تميزت بخفة الظل على وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك بعد أن بلغ عدد الإصابات المعلنة بالفيروس فى العراق 2085 إصابة، و 93 حالة وفاة.

وعلى موسيقى أغنية «بنت الجيران» المصرية التى لاقت رواجاً كبيراً فى العالم العربي، أنشد مغنون عراقيون ضمن مشهد تمثيلى يشارك فيه شرطى على حاجز أمني: «حظر التجول من ورا كورونا، والدنيا مذعورة ومجنونة».

وفى مشهد آخر، يستقبل أب وابنه ضيفاً أخضر اللون يعرّف عن نفسه باسم «كورونا» ويدعوهما إلى توخى الحذر والتزام التعقيم.

ويظهر فيديو تمثيلى تم بثه على قناة تليفزيونية محلية طبيبة أنهكها العمل، تتلقى اتصالا داعما من زوجها ليخبرها أن المرضى يحتاجونها، وليرفع من معنوياتها، فتعود مسرعة إلى غرفة العمليات بتصميم وعزيمة.

ويأتى العمل ذلك داعما أيضا لدور الكوادر النسائية ضمن الفرق الطبية العراقية. خاصة أن الطبيبات العراقيات، ومن تخصصات مختلفة، سعين خلال الأزمة الحالية إلى التطوع للمساعدة فى السيطرة على الجائحة. وتعتبر العراق من الدول ذات أدنى معدل لتوظيف الإناث، بحيث لا تتخطى نسبة مشاركتهن الـ 15% تقريبا.

كما أدى ممثلون عراقيون مشهدا تمثيليا مستوحى من المسلسل السورى الشهير «باب الحارة» لتوعية الناس بوجوب الالتزام بتدابير مكافحة تفشى الوباء المستجد، حيث لعب الفنان محمد قاسم دور أبو عصام من المسلسل السورى الشهير «باب الحارة»، ويعود إلى منزله بعد غياب طويل. وعند إقبال زوجته عليها للتحية، يعنفها سائلا : «أين كمامتك»؟.

وووفقا لتصريحاته للإعلام، يقول قاسم «اليوم نمرّ بأزمة فيروس كورونا، وبالتالى وجهنا كل عملنا إلى الشق التوعوي، فيما يخص الالتزام بتوجيه وزارة الصحة من تعقيم وغسل اليدين وما شابه».

وفى ساحة «حارة الضبع»، يدخل عصام، ابن أبو عصام، والذى يلعب دوره الممثل يوسف الحجاج، فى مشادة كلامية مع أبناء حارته بسبب تجمعهم من دون أخذ الاحتياطات الصحية اللازمة. ويقول الحجاج إن الهدف من التمثيلية القصيرة «رفع مستوى التوعية من خلال الكوميديا للبقاء فى المنازل والوقاية».

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق