رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

فتح التحقيق مجددا فى مقتل «مالكوم إكس»

كتبت ــ مها صلاح الدين

بعد بث سلسلة حلقات «من قتل مالكوم إكس؟» الوثائقية على قناة «نتفليكس» للبحث عن المتورطين الحقيقيين فى اغتيال الناشط السياسى الأمريكى المعروف قبل نصف قرن، قرر المدعى العام بمقاطعة مانهاتن إعادة فتح التحقيق مرة أخرى حول الحادث للبحث عن إجابة للسؤال ذاته. وذكرت شبكة «سي. إن. إن» الإخبارية الأمريكية أن مدعى المقاطعة التقى بالفعل ممثلين عن منظمة «مشروع البراءة»، المنوطة بالدفاع عن المتهمين المظلومين لحين ظهور براءتهم. وتضمنت حلقات نتفليكس شهادات للمؤرخ عبد الرحمن محمد، الذى أكد أن اثنين من بين من تم توجيه التهم لهم عام 1966، بعد عام من اغتيال مالكوم إكس، لا توجد ضدهما أدلة حقيقية تشير إلى اتهامهما.

كانت السلطات الأمريكية قد ألقت حينها القبض على ثلاثة أشخاص، هم مجاهد عبد الحكيم، ومحمد عبد العزيز، وخليل إسلام، حيث تم الحكم عليهم حينها بالسجن مدى الحياة. وعلى مدى السنوات الماضية، حاول كل من إسلام وعبد العزيز الدفع ببراءتهما، لكن دون جدوي. بالرغم من أن عبد الحكيم، المتهم الثالث الذى اعترف بتورطه فى الحادث، أكد عدم تورطهما فى الأمر.

جدير بالذكر أن إسلام وافته المنية عام 2009، بينما لايزال عبد العزيز ــ 81 عاما ــ يصارع من أجل إسقاط الاتهام عنه. وكان مالكوم إكس قد لقى مصرعه عام 1965، حيث تم إطلاق أعيرة نارية عليه بينما كان يعتلى مسرح أيدوبون بنيويورك، مما أسقطه قتيلا فى الحال.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق