رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

ترحيب بتجديد «رسم الصادر» على مكونات الأعلاف

كتب ــ يوسف الجنزورى
وزارة التجارة والصناعة

رحب منتجو اللحوم والدواجن والأسماك (البروتين الحيوانى) بقرار وزارة التجارة والصناعة تجديد رسم الصادر على مكونات الأعلاف،مشيرين إلى أن القرار يهدف إلى استقرار أسعار هذه السلع والحد من تصديرها ،وتحفيز المنتجين على الاستمرار فى العملية الإنتاجية، وهو من أهم أسباب عدم ارتفاعها بالسوق المحلية، حيث بلغ متوسط سعر طن العلف نحو 6300 جنيه بانخفاض نحو 500 جنيه نتيجة استقرار اسعار مستلزمات الإنتاج. قال الدكتور عبد العزيز السيد ،رئيس شعبة الثروة الداجنة بغرفة القاهرة التجارية، إن القرار فى مصلحة المنتج والمستهلك خاصة انه تم بالتنسيق مع قطاع الثروة الحيوانية والداجنة بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى والجمعية التعاونية العامة لتنمية الثروة الحيوانية .

ولفت إلى أن السوق المحلية تعانى نقصا فى انتاج العلف الداجنى أو الماشية والاسماك وليست هناك أعلاف يتم تصديرها، موضحا أن الذرة تمثل بين 50 إلى60% من مكونات العلف، وفول الصويا بين 20 إلى 25% ويتم استيراد الصويا والذرة وخلطهما فى مصر ،خاصة أن زراعات البرسيم لاتغطى كل العام بل ثلاثة أشهر فقط ولذلك لا تكفى الاستهلاك المحلى. وأشار عبد العزيز إلى أن الاصناف التى يشملها القرار هى بقايا طحن ومعالجة الحبوب والبقول (سرية الأرز) البرسيم وقش الحبوب ومنتجات نباتية مستخدمة فى تغذية الحيوانات (عدا قولح وسيلاج وحطب الذرة) قد شهدت الكميات المصدرة منها ارتفاعا وانعكس ذلك على مكونات الأعلاف، والقرار يهدف إلى استقرار فى أسعار هذه السلع والحد من تصديرها . ومن ناحية أخرى قال محمد سليمان، مربى ماشية إن قرار فرض رسم الصادر على بعض مكونات الأعلاف من الناحية النظرية يؤدى إلى انخفاض محدود للأسعار إلا أنه فى المقابل يحتاج إلى رقابة شديدة على الأسواق من الجهات الرقابية. وأوضح أن القرار تأثيره محدود على أسعار اللحوم والدواجن والاسماك ،خاصة ان سوق اللحوم تعانى الكساد منذ عيد الأضحى الماضى رغم انخفاض أسعارها بنسبة 15% ، وأعياد الكريسماس لم تقض على الركود .

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق