رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

وجع «ماريان»

نهلة عابدين
> الفيلم اعتمد على جلسات دردشة بين ماريان وابنتها

بجرأة كبيرة استطاعت المخرجة ماريان خوري من خلال فيلمها الوثائقي «احكيلي» أن تعرض رحلتها في الحياة بكل ما تحمله من مشاعر فرح وبكاء.

«احكيلي» الفيلم المصري الوحيد المشارك في المسابقة الدولية للدورة الـ41 من مهرجان القاهرة السينمائي وعبر 90 دقيقة يرصد رحلة المخرجة الشخصية زواج: وموت وسفر ومرض. من خلال جلسات دردشة بين الام «ماريان خوري» وابنتها «سارة» التي تدرس السينما في كوبا، وتسعي ماريان إلي اكتشاف الحياة بصعوباتها وجمالها وتركز علي علاقتها بوالدتها وتستشهد بروايات عمتها التي كانت صديقة مقربة لوالدتها منذ أيام الدراسة وهي الوحيدة التي مازالت علي قيد الحياة، وبعض مشاهد من حفل زفاف ماريان خوري الاول وزواجها الثاني من مسلم وما تسبب عنه من أزمات، ورحلة علاجها من سرطان الثدي وذكرياتها التي جمعتها بوالديها، وهو السبب الذي أبكاها، في أثناء الحديث عنهما بعد رحيلهما.

وتخلل الحوار مشاهد أرشيفية وصورا للعائلة لم تعرض من قبل و تعليقات لبعض أفراد عائلتها كما استعانت أيضا ببعض المشاهد من أفلام خالها المخرج العالمي يوسف شاهين بالإضافة إلي تسجيلات قديمة له مع العائلة تسببت في إضحاك الجمهور.

ويبدو أن وجع ماريان سيستمر مع ابنتها التي عبرت في نهاية الفيلم عن تأثرها بالحياة التي تعيشها فهي من أب مصري عاش 20 عاما من حياته في كندا ومسلم وأم مصرية لبنانية ومسيحية، حيث تتحدث الفرنسية بطلاقة لكنها لا تجيد العربية وتقضي معظم حياتها في فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية، ولا تستطيع أن تواكب الحياة بمصر.

فيلم «احكيلي» تجربة جريئة قد يتفق معها البعض وقد يختلف البعض الآخر معها فهو حكاية كل امرأة تراها تمتلك كل مقومات الحياة السعيدة لكن بداخلها أوجاعا وهموما لا يكتشفها الا من يقترب منها.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق