رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«غربال الإبل» حصريا فى أخميم

محمود الدسوقى

يعيش عبد العال الغرابيلى ،47 سنة، حياته ملتزما بقانون الصناعة التى أرساها أجداده الجنوبيون. يعلم تمام العلم بأن صنعة الغربال حصرية فى صعيد مصر ودول الشمال الإفريقي، تونس والجزائر والمغرب وليبيا، الذين يستخدمونه فى غربلة حبات الشعير.

أخميم هى أشهر مدن الصعيد فى صناعة الغرابيل، خاصة تلك التى تصنع من جلد الإبل. ويحتفظ الغربال الاخميمى برونقه الجميل، فتشبه فتحاته الدقيقة زخرفة الأرابيسك البديعة ويستخدم فى غربلة حبات القمح ، حيث يستطيع الصانع بمنتهى الجدية والإتقان أن يصنع من جلد الإبل غربالا فائق النعومة، والأروع أنه غربال يقاوم الزمن رغم استخداماته العديدة فى أوقات حصاد القمح، ولتجار الحبوب فى الأسواق الشعبية.

وقد نجح صناع الغربال الأوائل فى أن يجعلوا له مكانا فى معاجم اللغة العربية نظرا لأهميته ، فبات تعريفه الآن : هو أدَاةٌ دائِرِيَّةٌ يُغَرْبَلُ بِهَا الطَّحِينُ وَمَا إِلَى ذَلِكَ ، تُشْبِهُ الدُّفَّ ويَشُدُّ مُحيطَها جِلْدٌ أَوْ مَعْدِنٌ بِهِ ثُقُوبٌ صَغِيرَةٌ تُنَقِّى الْمَادَّةَ الْمُغَرْبَلَةَ .

وسيظل الغرابيلى صاحب مهنة كل المواسم مادام يوجد القمح فى الحياة ..

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق