رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

الخريف.. موسم التقلبات النفسية والمزاجية

ولاء يوسف

مع بداية فصل الخريف تبدأ التقلبات ليس فى المناخ فقط ولكن فى العلاقات الزوجية أيضاً بسبب ارتباط الحالة النفسية للإنسان بتغير المناخ، وهى ليست حالة مرضية ولكنها ذبذبات مزاجية ممكن تحسنها، وربما تأتى نوبات الاكتئاب أكثر فى الخريف والشتاء لقصر النهار، وامتلاء الجو بالغيوم.

تؤكد د.غادة حشمت خبيرة العلاقات الأسرية أن الفصول الأربعة للمناخ لها تأثير بالسلب أو الإيجاب على الحالة النفسية والمزاجية للانسان، سواء كان امرأة أو رجلا أو حتى الطفل ، ويعتبر مواليد برجى الحوت والجوزاء من أكثر الأبراج تأثرا بالاكتئاب الخريفى لأن فصل الخريف يؤثر فى الحالة المزاجية للشخص لقصر النهار بعد طوله فى فصل الصيف والعتمة قد تصيب الإنسان بالاكتئاب.

ومن أهم أعراض هذه الفترة الخمول وتقلب المزاج وفقدان الشهية، وزيادة العصبية وحدوث المشكلات بين الزوجين، حيث يعتقد الزوجان أن الخلاف شخصى بينهما ويجهلان وجود الاكتئاب الموسمى وذلك نظرا لتغيير الهرمونات - الزيادة أو النقص فى هرمونات معينة - نتيجة ضعف الشمس وألوان الخريف.

وللتغلب على هذه الفترة هناك بعض النصائح أهمها عدم الاستسلام لهذا الشعور والاهتمام بصحة الجسم، وممارسة الرياضة.

وهناك حالات تتطلب تناول أدوية مضادة للاكتئاب بشرط أن تكون تحت الإشراف الطبى.

ونصيحة أخيرة لأى شخصين مقبلين على الحياة الزوجية أن يتم الزواج بعد مرور الفصول الأربعة فى فترة الخطبة لأن كل فصل له تغير مزاج معين ويجب معرفة درجة التأقلم مع طباع الآخر فى كل فصل.

أيضا تزامن فصل الخريف مع بداية العام الدراسى وأعبائه ومصاريفه له دور كبير فى زيادة الخلافات الزوجية فى هذه الفترة، خاصة أن الإحصائيات تشير إلى أن التقلبات المزاجية عند المرأة أكثر من الرجل، هذا ما تؤكده د. حنان غديرى استشارى الأمراض النفسية ومدير إدارة التدريب بمستشفى الصحة النفسية، حيث إن تقلب الجو يزيد من انفعالات الإنسان خاصة عندما يفشل أحد الأطراف فى امتصاص غضب الآخر، كما تزداد العصبية وتقل معها المرونة فى التعامل والتكيف مع الحياة، و يعتبر العامل الاقتصادى من أهم الأسباب التى تؤدى الى زيادة الخلافات الزوجية مثل مصاريف المدرسة والكتب الخارجية والأدوات المكتبية، بالإضافة إلى مصاريف المنزل الشهرية.

للتغلب على هذا التوتر تنصح د. حنان بأن تعرف المرأة كيف تهدئ نفسها، وذلك يختلف حسب طبيعتها، ومن الممكن تناول الفول الذى يحتوى على مادة السيروتونين التى تنظم فترات النوم وتقلل من حالات القلق، والشوكولاتة الداكنة أيضا لأنها تحسن المزاج وتعالج الاكتئاب .

كما يجب أن تخصص نصف ساعة يوميا تمارس فيها الرياضة أو تكون فى حالة من الاسترخاء والتأمل، وهناك بعض السيدات تفضلن أن تقضى الوقت الذى تخصصه لنفسها فى التفقه فى الدين.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق