رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

هل أخبر أبنائى عن إصابتى بالسرطان؟

سالى حسن

بعض الأمهات يفضلن إخفاء الإصابة بمرض السرطان عن أبنائهن اعتقادا أنه يشكل عبئا نفسيا عليهم، فالأطفال فى نظرهن خلقوا للعب والاستمتاع بالحياة ولا يستطيعون تحمل هذه الحقيقة المؤلمة، والبعض يرى أن هذا الخبر سيؤثر على تحصيلهم الدراسى, وبالتالى يؤثر على نجاحهم وتفوقهم، كما تخشى بعضهن فكرة أن الأطفال سيعلنون الخبر بين الناس، ويتساءلن ما الفائدة من إخبارهم؟ لذلك تتوجه المؤسسة المصرية لمكافحة سرطان الثدى إلى هذه الأمهات ببعض النصائح:

للتعامل مع هذا الأمر لا ننكر أن الخبر سيتسبب فى شعور الأبناء بالقلق على أمهم لكن الحقيقة خير من القلق من المجهول، فالأطفال يتمتعون بالذكاء والقدرة على الملاحظة، لذا فإخفاء الأمر عنهم سيجعلهم يتخوفون ويتخيلون ما هو أسواء من المرض، لذا من المهم أن تخبريهم بنفسك بأسلوب سهل وواضح وصريح بدلا من أن تتركيهم يكتشفون الأمر بالمصادفة أو عن طريق آخرين يخبرونهم بشكل خاطئ يسبب لهم الخوف والقلق، كما أن الأطفال لديهم القدرة على تفهم الأمور وتقديم العون والمساعدة العملية والمعنوية، وإخبارهم بالأمر يؤكد أنك تثقين فى قدرتهم على تفهم الأمر والتأقلم مع الظروف الجديدة والعكس صحيح..

لذا فمن المهم جدا إجراء حوار مفتوح وصريح يزيل المخاوف والشكوك. ولاحظى أن كلمة سرطان لها مدلول سلبى وتسبب الخوف, لكن الأطفال لا يدركون معنى كلمة سلبى كما هو الحال مع الكبار لذلك من الأفضل إخبارهم بأنك مريضة بالسرطان بدلا من استخدام كلمة أخرى مثل «المرض الوحش».

أما عن أفضل وقت لإخبارهم بالإصابة بمرض السرطان فقد لوحظ أنه كلما مر الوقت دون إخبارهم يبدأ الأطفال فى ملاحظة أن أمهم ليست على ما يرام وأن هناك شيئا غريبا يحدث لها ولا يمكنهم تفسيره، فتبدأ حالة من القلق والخوف تجعلك تجدين صعوبة فى التحدث معهم, لذلك اختارى وقتا هادئا ومكانا مناسبا، وإذا وجدت صعوبة فى التحدث بنفسك اطلبى من شخص مقرب لك القيام بذلك لكن كونى موجودة بالقرب منهم للاستفسار منك شخصيا بعد ذلك، ويفضل ألا تخبريهم بكل التفاصيل مرة واحدة فاخبريهم فقط بظروفك الحالية لأن إعطاءهم المعلومات الكثيرة دفعة واحدة سيصيبهم بالحيرة والارتباك، كما يمكنك إعطاؤهم فكرة عن العلاج وآثاره الجانبية مقدما لتهيئتهم نفسيا.

ولكن ماذا تقولين لهم؟ اخبريهم بما هو متوقع بعد إجراء الجراحة أو فى حالة العلاج الكيميائى أو الإشعاعي، فالعلاج سيجعلك تشعرين بالإرهاق والتعب وأيضا سرعة الغضب لذا من المهم إخبارهم حتى يقدروا الموقف ويتقبلوا طريقة تعاملك معهم، واجعلى كلامك بسيطا ومفهوما واكدى لهم أن المرض لن يؤثر على حبك لهم أو عنايتك بهم، واطلبى من أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء طمأنة الأبناء وتقديم الدعم المعنوى لهم وتشجيعهم على تحمل المسئولية.

ماذا سيحدث بعد أن أخبر أبنائي؟

سيقلق الأطفال بطبيعة الحال وسيتساءلون عن علاج المرض وعن المستقبل، وعن إمكانية الشفاء منه، كما سيسألون حتى عن الموت، فيجب أن نتحدث عن الموت كحقيقة واقعة لكل إنسان صغيرا كان أو كبيرا, صحيحا أو مريضا. وربما يسألك ابنك أو ابنتك سؤالا لا تعرفين إجابته فقولى له أو لها إنك ستسألين من يعرف الإجابة وستخبرينه على الفور، وقد يبكى الأطفال ليعبروا عن حزنهم فلا تمنعيهم من البكاء ودعيهم يعبروا عن مشاعرهم لأن البكاء تنفيس عن مشاعرهم..

ويمكنك استخدام العرائس مثل الدببة أو رسم الصور لشرح الأمر لهم، واشركيهم معك فى الأمر بصورة إيجابية من خلال مساعدتك فى الأمور البسيطة، واعلمى أن الصغار قد ينزعجون من تغيير روتينهم اليومي، لذا حاولى المحافظة عليه واخبريهم أنك ستذهبين للبقاء بالمستشفى لبعض الوقت لكنك ستعودين.

أما الأبناء الأكبر سنا فهم عنصر مهم للمساعدة والمساندة فشجيعهم على تحمل المسئولية حتى لو كانت كبيرة، واسأليهم عما يعرفونه عن مرض السرطان وصححى لهم المفاهيم الخاطئة ثم شجعيهم على التعبير عن مشاعرهم، واستعينى بمصادر موثوق بها كالكتب، وبعض المراهقين يحبون الخوض فى التفاصيل ويفضلون البحث عن المعلومات بأنفسهم، ولا بأس من جعلهم يتحدثون إلى أحد أفراد العائلة مثل الأجداد الذين يكون لديهم خبرة أو ثقافة لهذا المرض. وإذا كنت ستخضعين للعلاج الكيميائى فمن الأفضل عدم مناقشة الآثار الجانبية معهم إلا عند حدوثها، ومن الممكن أن تشركيهم فى اتخاذ القرارات التى تخص المسئوليات الواجبة عليهم.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
كلمات البحث:
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    مصرى حر
    2018/11/01 07:35
    0-
    0+

    أخبريهم لتشجيعك وتعزيزك وتقويتك ورفع روحك المعنوية
    اخبريهم ولا تعيشى الكآبة والهم بمفردك فالروح المعنوية المرتفعة والتفاؤل يمثلان العلاج الاول لهذا المرض...إن كانوا صغارا فسهلى لهم الامر وقولى لهم يوجد علاج لهذا المرض اوله حبكم ووقوفكم بجانبى
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق