رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

فى البرلس «طعم البيوت» بريشة ولون

هاجر صلاح

يأتي الخريف، فتتكاثر الغيوم ويتوارى قرص الشمس الملتهب، ليسود طقس يراه البعض باعثا لكآبة النفوس وخمول الأبدان، لكن هناك في الشمال يختلف الوضع كثيرا.

على مدى خمس سنوات حتى الآن ، وفي أكتوبر تحديدا، ينتظر أهالي مدينة برج البرلس بكفر الشيخ ضيوفهم، يأتون محملين بالألوان الزاهية التي تحيل خريفهم ربيعا، وخمولهم نشاطا . هاهي بيوتهم البسيطة قد اكتست مجددا بلوحات فنية بعثت فيها الحياة وهاهي الجدران تحدث مشاهديها، فتحكي حكاية أو ربما تنشر فكرة أو تحذر من ظاهرة خطيرة. هي في كل الاحوال لوحات محفزة للتأمل والتفكير، أو على أقل تقدير تنشط جينات تذوق الجمال التي أصابها الكمون، واختنقت في قبضة القبح العنيفة.

يلهو الأطفال أمام بيوتهم الملونة ويجلس الكبار في الشرفات بينما يتسامر الشباب على المقاهي، فتشعر أن الجميع أصبح جزءا لا يتجزأ من لوحة فنية ضخمة. أضحوا أكثر ترحيبا وتفاعلا ومودة مع الغرباء، يحدوهم الأمل في أن تحظى مدينتهم ببحيرتها الشاسعة المسجلة ضمن المحيات الطبيعية، بالمكانة التي تليق بها على الخريطة السياحية ، فيعم الخير الوفير على الجميع.

«طعم الحاجات بيعيش ساعات..ويدوب قوام.. قوام يفوت...ما يعيش غير طعم البيوت».. كلمات غناها الفنان محمد منير ، وتنطبق تماما على المشهد في البرلس بعد انقضاء المهرجان السنوي المعروف، فهي مجرد أيام معدودات قضاها نفر من الفنانين التشكيليين من مختلف الجنسيات والثقافات، إلا أنهم تركوا أثرا عظيما يمتد لعام كامل حتى يحين موعدهم من جديد، وتكفي تلك البسمات التي علت الوجوه والتقطتها عدسة المصور شريف عبد المجيد في تلك الصور التي أهداها للأهرام.. فتحية لأصحاب الأفكار النيرة .. وإلى لقاء!.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق