رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

مقطورة طائشة تنهى حياة 12 من عمال المحاجر بالمنيا

المنيا ــ محمد عبداللطيف الباسل
> المقطورة المنكوبة بعد اقتحامها لأحد المنازل

لقى 12 شخصا مصرعهم ،بينما أصيب 28 آخرون، معظمهم من عمال المحاجر، اثر  اصطدام سيارة «مقطورة» محملة بالأسمنت بأخرى ربع نقل  كانت تحمل العمال، وذلك بالطريق الصحراوى الشرقى أمام مدخل قرية الشرفا بالمنيا، وأدت شدة تصادم  السيارتين للارتطام بمنزل مكون من طابقين ويضم أسفله كافتيريا مما سبب حالة من الفزع والذعر فى المكان .

وأمر النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق بضبط سائق السيارة النقل وانتقال فريق من أعضاء نيابة جنوب المنيا الكلية الى موقع الحادث لإجراء المعاينة.

كان اللواء ممدوح عبد المنصف مدير أمن المنيا قد تلقى إخطارا من العميد دكتور منتصر عويضة مدير المباحث وانتقل رجال الأمن لموقع الحادث، وتبين أن سيارة «مقطورة» محملة بالأسمنت اصطدمت بسيارة ربع نقل كان يستقلها عدد من عمال المحاجر، ونتيجة لقوة الاصطدام اندفعت السيارتان لتصطدما بمنزل وكافيتريا على الطريق.


وكشفت المعاينة الأولية عن أن سبب الحادث تعطل الفرامل بالسيارة «المقطورة» حيث لم يتمكن سائق السيارة الأولى من السيطرة عليها أثناء نزولها منحدرا فاصطدمت بسيارة  ربع نقل كانت متوقفة بميدان قرية الشرفا ومحملة بعمال المحاجر الذين كانوا فى انتظار زملائهم للذهاب إلى عملهم اليومى . 

تم نقل الجثث والمصابين إلى مستشفى المنيا العام والتأمين الصحى ومستشفى أسيوط الجامعي، وأمرت  نيابة مركز المنيا،بانتداب لجنة فنية من مهندسى الإدارة العامة للمرور لفحص فرامل الشاحنة القاتلة، لتحديد سبب الحادث، وجارِ أخذ أقوال المصابين بعد تحسن حالتهم.

فيما أكد عصام البديوى محافظ المنيا أن الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء  يتابع الحادث وأمر بصرف إعانات عاجلة 20 ألف جنيه لأسرة كل متوفى و10 آلاف جنيه لكل مصاب من الإصابات الشديدة و 5 آلاف للإصابات العادية، وقامت الأجهزة التنفيذية بالمحافظة بتوفير اللودرات العملاقة لرفع آثار وحطام الحادث . 

بينما خاطب محافظ المنيا قسم الطرق بكلية الهندسة جامعة المنيا بالتنسيق مع المرور وهيئة الطرق والكبارى لدراسة أسباب تكرار تلك الحوادث فى نفس المكان، لافتا إلى أنه سيتم التنسيق مع إدارة المرور لمنع نزول سيارات النقل الثقيلة فى الطريق الخاص بقرية الشرفا واستبداله بطريق ملوى أو الزاوية لحين معالجة الخلل الفنى فى طريق الشرفا.

وأكدت وزارة الصحة فى بيان لها أنه فور وقوع الحادث وجهت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، وكيلة الوزارة بالمنيا الدكتورة أمنية رجب بتوفير جميع سبل الرعاية للمصابين، حيث تم الدفع بـ 18 سيارة إسعاف مجهزة فور وقوع الحادث، وأشار بيان الصحة الى أن الإصابات تراوحت ما بين اشتباه ما بعد الارتجاج، ونزيف بالمخ والبطن، وكسور بالحوض والضلوع والقدم، وجروح قطعية وكدمات وسحجات بأماكن متفرقة بالجسد، وحالتهم الصحية جميعاً من بسيطة إلى متوسطة، مؤكداً أن جميع المصابين يتلقون العلاج والرعاية اللازمة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق